رئيس التحرير: عادل صبري 09:06 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ديلي ميل: ترامب وزوجته.. هل يتدخلان لكشف غموض اختفاء خاشقجي؟

ديلي ميل: ترامب وزوجته.. هل يتدخلان لكشف غموض اختفاء خاشقجي؟

صحافة أجنبية

جمال خاشقجي

خطيبة الصحفي تستنجد بالبيت الأبيض

ديلي ميل: ترامب وزوجته.. هل يتدخلان لكشف غموض اختفاء خاشقجي؟

محمد البرقوقي 11 أكتوبر 2018 13:39

ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انضمت إلى الجهود الرامية لكشف حقيقة اختفاء الكاتب الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلاده في السعودية في الـ2 من أكتوبر الجاري.

 

جاء هذا على لسان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تصريحات صحفية من مكتبه البيضاوي بالبيت الأبيض والذي قال فيها:" إنه موقف سيئ جدا، ونريد أن نعرف حقيقته،" وفقا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

 

وكتبت خديجة جنكيز خطيبة جمال والتي تحمل الجنسية التركية مقالة رأي تطالب فيها كلا من ترامب وزوجته ميلانيا بالمساعدة في كشف غموض اختفاء خاشقجي، كما أنها أرسلت خطابا إلى البيت الأبيض شد انتباه قطب العقارات وسيدة أمريكا الأولى.

 

وأضاف ترامب:" ولن نستطع أن نترك ذلك يحدث. إلى الصحفيين، وإلى الجميع. نحن لا نستطيع أن نترك ذلك يحدث".

 

وتابع ترامب:" نحن نطالب بكل شيء،" وذلك في معرض رده على سؤال إذا كان فريقه يسعى للحصول على معلومات من السعوديين.

 

وأكمل:" نريد أن نرى ماذا يجري. إنه ووضع خطير جدا لنا ولهذا البيت الأبيض... نريد أن نقف على حقيقة الأمر".

 

وأردف:" نشعر ببالغ القلق حقا. وفي حقيقة الأمر تلقينا اتصالا هاتفيا من خطيبته، والتي بعثت خطابا إلى زوجتي وإلي، وتواصلنا معها، ونريد أن ندعوها إلى البيت الأبيض".

 

خطيبة الكاتب الصحفي البارز المختفي في تركيا  منذ الثلاثاء قبل الماضي حذرت من أن حياته في خطر في الوقت الذي تهدد فيه تلك القضية بالغة الحساسية بتفاقم العلاقات بين أنقرة والرياض.

 

كانت القنصلية السعودية  في إسطنبول قد زادت من غموض قصة اختفاء خاشقجي، وقالت إنها «تقوم بإجراءات المتابعة والتنسيق مع السلطات المحلية التركية الشقيقة لكشف ملابسات اختفاء.

 

المواطن خاشقجي بعد خروجه من مبنى القنصلية» بعد ساعات من حديث الجانب التركي بأن الرجل لم يغادر مبنى القنصلية.

 

لكن وفي الوقت نفسه نفى مصدر سعودي -لم تسمه وكالة رويترز- أن يكون خاشقجي داخل مقر القنصلية، مشيراً إلى أن الإعلامي السعودي أجرى معاملته يوم الثلاثاء الموافق ال2 من أكتوبر الجاري، ثم غادر.

 

 وأكدت خديجة أن خاشقجي دخل إلى مبنى القنصلية السعودية  في الساعة الواحدة ظهرا، للحصول على أوراق رسمية خاصة به، ولم يخرج من مبنى السفارة إلى الآن، مشيرة إلى أن موظفي السفارة أبلغوها بأنه غادرها.

 

 خاشقجي، هو صحفي سعودي عمل سابقا رئيسا لتحرير صحيفة "الوطن"  السعودية اليومية، كما عمل مستشارا للأمير تركي الفيصل السفير السابق في واشنطن، ولكنه غادر البلاد بعد تعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد.

 

وغادر خاشقجي المملكة قبل نحو عام إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بعد حملة اعتقالات طالت كتاباً ومفكرين سعوديين، من بينهم الداعية سلمان العودة والدكتور علي العمري.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان