رئيس التحرير: عادل صبري 08:46 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بلومبرج: بسبب تراجع العملة.. الإيرانيون يهرعون إلى الذهب

بلومبرج: بسبب تراجع العملة.. الإيرانيون يهرعون إلى الذهب

صحافة أجنبية

إيران تستأثر بثلاثة أرباع الطلب على الذهب في الربع الثاني من 2018

بلومبرج: بسبب تراجع العملة.. الإيرانيون يهرعون إلى الذهب

بسيوني الوكيل 02 أغسطس 2018 15:52

قالت وكالة بلومبرج الأمريكية، إنَّ الطلب على الذهب والعملة في إيران قد يظل مرتفعًا حتى نهاية العام، وربما يتزايد مع إعادة فرض العقوبات الأمريكية، وتراجع قيمة الريال الإيراني.

 

ونقلت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم عن مجلس الذهب العالمي قوله: إن مبيعات الذهب والعملة في إيران ارتفعت 3 مرات لتصل 15.2 طن في الربع الثاني من العام، وهو أعلى معدل خلال 4 سنوات.

 

واستأثرت إيران بنحو ثلاثة أرباع الطلب على الذهب والعملة في الشرق الأوسط في الربع الثاني المنتهي بنهاية يونيو الماضي، مقارنة بنصف استخدام المنطقة في 2017، و15% فقط في 2016.

 

ونقلت الوكالة عن كاجداس كوكويميروجولو المحلل في شركة أبحاث "ميتالز فوكس" قوله :"  سوف يظل الطلب على الذهب قوياً حتى نهاية العام، يدور حول هذا المستوى أو أعلى منه ".

 ورأى أن "العملات التي تم بيعها في وقت سابق من قبل البنك المركزي سوف تستمر حتى يتم نقلها إلى السوق"، على الرغم من أن مبيعات المجوهرات ستظل ضعيفة.

 

وشهدت العمل الإيرانية تراجعًا على مدار الأشهر الثلاثة ما يعزز زيادة الطلب على الذهب.

 

ويشعر الكثير من الإيرانيين بالخوف من أن اقتصادهم المضطرب بالفعل جراء العقوبات التي استمرت لسنوات وسوء الإدارة والفساد قد ينهار، عندما تعيد الولايات المتحدة فرض الحصار على النفط الإيراني والصناعات المالية في نوفمبر المقبل.

 

 

وتحول الغضب من القادة الإيرانيين إلى تظاهرات متفرقة في البلاد مؤخرًا. ومن المقرر أن يتم تطبيق العقوبات الأمريكية على المعادن الإيرانية النفيسة في 6 أغسطس.

   

 

من جانبه قال مسعود غلامبور المحلل في بنك نوفين الاستثماري في طهران "الطلب على الذهب الطبيعي مرتفع للغاية في ظل ضعف العملة المتواصل.

 

وأضاف غلامبور قائلًا: " الناس يريدون الاستثمار في شيء آمن إذا كانوا يعتقدون أن هناك أزمة مقبلة على الطريق".

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان