رئيس التحرير: عادل صبري 08:46 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بلومبرج: في مواجهة الضغوط.. إيران تروج لاستثمارات روسية

بلومبرج: في مواجهة الضغوط.. إيران تروج لاستثمارات روسية

صحافة أجنبية

بوتين يصافح على أكبر ولايتي

بلومبرج: في مواجهة الضغوط.. إيران تروج لاستثمارات روسية

بسيوني الوكيل 14 يوليو 2018 10:13

قالت إيران إن روسيا مستعدة لاستثمار أكثر من 50 مليار دولار في صناعتها النفطية، حتى مع انسحاب الشركات الغربية الكبرى من اتفاقيات مع طهران وسط تهديد بالعقوبات الأمريكية.   

 

ونقلت وكالة "بلومبرج" الأمريكية عن علي أكبر ولايتي مستشار السياسة الخارجية للمرشد الأعلى لإيران قوله إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد خطة الإنفاق في 3 اتفاقيات على الأقل تقدر بـ 15 مليار دولار على الطاولة.

 

وقال ولايتي في موسكو أمس الجمعة إن روسيا مستعدة للاستثمار في استكشاف النفط وانتاجه بالإضافة إلى تكريره في إيران.

 

ونشرت وكالات الأنباء الإيرانية تعليقات مماثلة لولايتي الخميس، عقب اجتماعه مع الرئيس بوتين في العاصمة الروسية، موسكو.

 

ولم تعلق الشركات الروسية التي أجرت محادثات مع إيران بشأن مشاريع الهيدروكربون المشتركة على نتيجة المحادثات عندما اتصلت بها بلومبرج.

 

بدوره رفض المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف التعليق على تصريحات ولايتي.

 

وتجري إيران محادثات بشأن استثمارات مع شركات طاقة روسية من بينها شركة روسنفت ، وشركة جازبروم وشركة جازبروم نيفت وشركة لوك أويل وشركة تاتنفت وشركة زاروبزنفت.

 

وتتصاعد الضغوط على إيران بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من اتفاق 2015 الذي رفع معظم العقوبات عن إيران، حيث أجبر عدد من الشركات الدولية على إعادة التفكير في العلاقات مع إيران، خوفا من تعرض مشروعاتها العملاقة في النفط والغاز الطبيعي للخطر.

 

وفي مارس الماضي، وقبل شهرين من إعلان ترامب خطته لتجديد العقوبات، توقعت موسكو عقد 3 اتفاقيات مع طهران بنهاية الشهر.

 

وقدرت إيران إحدى هذه الاتفاقيات بـ 4 مليار دولار تم توقيعها مع شركة "زاروبيزهينفت" المملوكة للدولة في مشروع مشترك لتعزيز إنتاج النفط في اثنين من المواقع.

 

وقالت شركات أخرى إنها لا تزال تقوم بتقييم الوضع وتفحص جميع المخاطر المحتملة.

 

وكان وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أعلن الجمعة، أن موسكو تدرس اتفاقاً محتملاً تزوِّد بموجبه بلاده إيران بالسلع مقابل النفط.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان