رئيس التحرير: عادل صبري 04:11 صباحاً | الاثنين 25 يونيو 2018 م | 11 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

صور| لماذا استبدل زعيم كوريا الشمالية قلم التوقيع في سنغافورة؟

صور| لماذا استبدل زعيم كوريا الشمالية قلم التوقيع في سنغافورة؟

صحافة أجنبية

مساعد أمني لكيم يمسك بالقلم المخصص للتوقيع

صور| لماذا استبدل زعيم كوريا الشمالية قلم التوقيع في سنغافورة؟

بسيوني الوكيل 13 يونيو 2018 11:38

سلطت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الضوء على مشهد استبدال فريق الأمن الخاص بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون القلم المخصص للتوقيع على الوثيقة المشتركة في قمة سنغافورة مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني:" في الدقائق التي سبقت جلوس كيم وترامب لتوقيع بيان مشترك بعد أول اجتماع بين الزعيمين، سحبت مساعدة أمنية ترتدي قفازات بيضاء القلم الأسود المخصص من أجل استخدام كيم".

 

وأشارت الصحيفة إلى أن أحد أعضاء الفريق الأمني المصاحب للزعيم الكوري الشمالي في سنغافورة قام بمسح القلم مرارا بقطعة قماش بيضاء.

 

وأضافت:" بعد ذلك، عندما دخل ترامب وكيم الغرفة، تقدمت كيم يو جونغ شقيقة الزعيم الكوري وأعطته قلما آخر استخرجته من جيب الجاكت الذي ترتديه".  

 

وأوضحت الصحيفة أن هذا القلم هو الذي استخدمه كيم في التوقيع على اتفاقية تعلن تعهد كوريا الشمالية بالعمل على نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

ورأت الصحيفة أن الحكومة الكورية الشمالية أظهرت في هذا المشهد ما يمكن أن يوصف بـ "الخوف المرضي أو جنون العظمة أو الخوف من التجسس"، معتبرة أنه أحدث سلوك غريب من زعيم النظام "المنغلق على نفسه".

 

وعن هذا يقول جون بيك الخبير الأمني في مؤسسة موسوعة "جلوبال سيكوريتي" : "في كوريا الشمالية لديهم خوف شديد من أن يعلم أي شخص شيئا عن حالة كيم الصحية"، معتبرا أن لديهم وسواس قهري في هذا الشأن.

وأكد أن "لديهم حرص بالغ على التأكد من عدم حصول أي شخص على عينات بيولوجية له .. إذا علم أي شخص على وجه اليقين أن هناك شيئا خطأ بالنسبة له، لن يبدو الأمر جيدا .. سوف يتم التشكيك في شرعيته ".

 

وأشارت الصحيفة إلى التقارير التي تذكر أنه يسافر بحمام محمول لمنع الأجانب الحصول على عينة من فضلاته التي يمكن أن تكشف عن معلومات بشأنه.

 

واتضح حرص كيم على أمنه الشخصي في اصطحابه عددا من الحرس الشخصي المسلحين  إلى سنغافورة، وشكلوا كتلا حوله.

 

ووقع ترامب وكيم أمس وثيقة مشتركة وصفها الرئيس الأمريكي بـ"الشاملة"، موضحًا أن عملية نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية ستبدأ سريعًا، حسب ما نقلته قناة الحرة الأمريكية.

 

وألمح ترامب إلى إمكانية دعوة الزعيم الكوري الشمالي إلى البيت الأبيض، في أي وقت.

 

وبعد انتهاء القمة التاريخية أعلن الجانبان أنهما مستعدان لتجاوز جميع العقوبات والعمل معًا لحل مسألة نزع السلاح في شبه الجزيرة الكورية، وقال ترامب للصحفيين والمراسلين إن المحادثات بين الطرفين تمت بشكل أفضل من المتوقع.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان