رئيس التحرير: عادل صبري 04:13 صباحاً | الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م | 22 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

في سلسلة تغريدات.. «العفو الدولية» للشعب العراقي: «نحن هنا نراكم ونسمعكم»

في سلسلة تغريدات.. «العفو الدولية» للشعب العراقي: «نحن هنا نراكم ونسمعكم»

سوشيال ميديا

مظاهرات العراق

في سلسلة تغريدات.. «العفو الدولية» للشعب العراقي: «نحن هنا نراكم ونسمعكم»

محمد الوكيل 08 أكتوبر 2019 09:43

طالبت منظمة العفو الدولية من السلطات العراقية، ضرورة وقف الإجراءات غير القانونية بقطع خدمة الانترنت، وحجب مواقع التواصل الاجتماعي.

 

"المنظمة الحقوقية"  ذكرت في سلسلة تغريدات لها، عبر حسابها بموقع التدوين المصغر "تويتر": "نراقب التطورات الميدانية في العراق عن كثب، فقد أبلغنا أشخاص كثيرين بأنهم قُطعوا عن العالم الخارجي".

 

وتابعت: "نطالب السلطات بالتوقف الفوري عن الإجراءات غير القانونية والمتمثلة بقطع خدمة الانترنت وبحجب مواقع التواصل الاجتماعي، ورسالتنا إلى الشعب العراقي.. نحن هنا نراكم ونسمعكم".

وأضافت: "نطالب السلطات العراقية بالتوقف الفوري عن استخدام القوة المفرطة والمميتة ضد المتظاهرين، بالأخص في العاصمة بغداد، ويتوجب على السلطات بأن تقوم بإجراء تحقيق عاجل ومستقل في مقتل وإصابة المئات من المتظاهرين السلميين".

وواصلت: "إن اعتراف قوات الأمن العراقي باستخدام القوة المفرطة هي خطوة أولى يجب ترجمتها على أرض الواقع من خلال كبح جماح ممارسات قوى الأمن والجيش، فالخطوة القادمة هي المحاسبة".

وتجددت المظاهرات، عصر أمس الإثنين، في مناطق بمدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد.

 

وقال شهود عيان، إن "المتظاهرين خرجوا في منطقتي الحبيبية وساحة الحمزة بمدينة الصدر، وأن قوات الشرطة العراقية تحاول السيطرة على عدم توسع رقعة المظاهرة".

 

وأضاف الشهود، أن "المتظاهرين رددوا شعارات تطالب بتوفير فرص العمل والتنديد بما تعرض له المتظاهرون من عمليات قتل إثر إطلاق النار عليهم من قبل القوات الأمنية الليلة الماضية".

 

وكانت القوات الأمنية العراقية أطلقت النار الليلة الماضية على متظاهرين خرجوا في مناطق تابعة لمدينة الصدر شرقي بغداد ما أدى إلى مقتل ثمانية وإصابة 100.

 

وتشهد عدة محافظات عراقية منذ الثلاثاء الماضي احتجاجات على تردي الأوضاع الاقتصادية والفساد.

 

وحسب بيان وزارة الداخلية العراقية الصادر، أمس الأحد، لقي 104 شخصاً بينهم 8 من قوات الأمن حتفهم، وأصيب 6107 أشخاص، بينهم 1241 من عناصر الأمن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان