رئيس التحرير: عادل صبري 03:29 صباحاً | الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م | 22 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

حملة «تويترية» مجددة لإنقاذ علي أبو القاسم من الإعدام بالسعودية

حملة «تويترية» مجددة لإنقاذ علي أبو القاسم من الإعدام بالسعودية

سوشيال ميديا

المهندس علي أبو القاسم

حملة «تويترية» مجددة لإنقاذ علي أبو القاسم من الإعدام بالسعودية

محمد الوكيل 07 أكتوبر 2019 11:25

حرص عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مُجددًا، على دعم المهندس "علي أبو القاسم"، لوقف تنفيذ حكم الإعدام بحقه في المملكة العربية السعودية.

 

ودشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "انقذوا المهندس علي أبو القاسم"، في إطار التضامن مع المهندس المصري.

 

وطالب عدد كبير من رواد السوشيال ميديا، بضرورة تدخل الجهات المعنية، لإنقاذ المهندس علي أبو القاسم، فيما ذكر آخرون أنه من المفترض أن يتم تنفيذ حكم الإعدام، اليوم.

وناشدت أسرة مصرية، سلطات المملكة العربية السعودية، عدم تنفيذ حكم الإعدام، بحق رب أسرتهم ويدعى "علي أبو القاسم"، ويعمل مهندسًا بالمملكة، موضحين أن الحكومة المصرية أثبتت براءته.

 

وطالبت أسرة المهندس علي أبو القاسم، ضرورة تدخل المصريين في الخارج لوقف إعدامه، بعد إثبات برائته، مؤكدين أن التأخير من الجانب السعودي وليس المصري، موضحين أن القضية متوقفة عن أوراق لابد أن تتحرك من الخارجية السعودية للمحكمة العليا السعودية ولَم يتم ذلك حتى الآن.

 

وكان المهندس علي "٣٦ سنة"، يعمل مهندسًا بإحدى شركات المقاولات بالسعودية، وحُكم عليه بالإعدام في القضية رقم 39245951 في 13 مايو 2018، على خلفية اتهامه بتهريب وجلب 800 ألف و676 قرص مخدر في أكتوبر 2016، وذلك داخل مُعدة رصف أسفلت "هراس".

 

وألقُى القبض عليه بالمملكة العربية السعودية أثناء تسلُمه معدة الرصف والتي تم شحنها من مصر إلى السعودية لتسليمها لأحد المستوردين وتم اكتشاف وجود أقراص مخدرة مخبأة بداخلها بطريقة سرية.

 

ونظمت نقابة المهندسين بأسوان، في يوليو الماضي، مؤتمرا لدعم المهندس على أبوالقاسم عبدالوارث، المحكوم عليه بالإعدام في المملكة العربية السعودية، بحضور زوجة وأسرة المهندس، وذلك بعد أن ألقي القبض عليه أثناء تسلمه معدة رصف تم شحنها من مصر إلى السعودية لتسليمها لأحد الأشخاص وبتفتيشها تم العثور بداخلها على كمية كبيرة من الأقراص المخدرة تم إخفاؤها بطريقة سرية.

 

وقال محمد فرج الله، نقيب مهندسين أسوان، خلال المؤتمر، إن نقيب المهندسين  يتابع باستمرار تطورات قضية المهندس علي، مشيرًا إلى أن النقابة تبنت القضية دفاعًا عن أحد ابنائها، وأن النقابة تتحرك في كافة الاتجاهات وتبذل كل الجهود لجعل القضية في بؤرة الاهتمام.

صدرت وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، بيانا أوضحت خلاله الجهود التي تم بذلها في قضية المهندس المصري علي أبو القاسم، المحكوم عليه بالإعدام في الأراضي السعودية.

 

وبدورها قالت وزارة الهجرة، إن السفيرة، نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الهجرة، سبق وتواصلت مع عدد ضخم من الجهات وقامت بلقاءات وتواصل مع القنصلية والسفارة المصرية بالسعودية والسفارة السعودية بالقاهرة للوقوف على أبعاد هذه القضية، كما كلفت المستشار القانوني للوزارة ومكتب الشكاوى بالوزارة ببذل أقصى الجهود لمتابعة القضية.

 

وكشفت وزيرة الهجرة أنه، وبالتعاون مع وزارة الخارجية، تم التواصل مع وزارة العدل ومكتب التعاون الدولي بمكتب النائب العام، لسرعة إرسال طلب إلى السلطات السعودية لإعادة التحقيقات، بناء على الموقف القضائي المصري من القضية، خاصة مع وجود اتفاقيات تعاون قضائي عربية تسمح بتبادل المعلومات حول هذه القضايا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان