رئيس التحرير: عادل صبري 11:51 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيديو| مليار شخص يصنفون كلاجئين.. مظاهرات تجتاح 90 دولة من أجل التغير المناخي

فيديو|  مليار شخص يصنفون كلاجئين.. مظاهرات تجتاح 90 دولة من أجل التغير المناخي

توك شو

مظاهرات تجتاح 90 دولة من أجل التغير المناخي

فيديو| مليار شخص يصنفون كلاجئين.. مظاهرات تجتاح 90 دولة من أجل التغير المناخي

محمد يوسف 08 سبتمبر 2018 20:13

تنظم أكثر من 90 دولة حول العالم مظاهرات شعبية من أجل المناخ والحفاظ على البيئة والتنوع الحيوي تحت شعار "انهضوا من أجل المناخ".

 

 

وقال سيد حمدي، أحد خبراء المناخ، أن هناك نحو  مليار شخص سيصنفون كلاجئي مناخ في 2050 بسبب التغيرات المناخية والاحتباسات الحرارية.

 

في فرنسا 

 

وفي فرنسا من المتوقع، بحسب وسائل إعلام محلية، أن يتم تنظيم عدد من المظاهرات في المدن الكبرى.

 

أما في باريس فمن المنتظر أن تبدأ المظاهرة على الساعة الـ12 ظهرا بتوقيت غرينيتش ابتداء من ساحة أوتيل دو فيل على أن تنتهي في ساحة الجمهورية "ريبوبليك".

 

وتهدف هذه المظاهرات لمطالبة الحكومات ببذل جهود أكبر للحفاظ على البيئة واتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من الاحتباس الحراري والاعتماد أكثر على الطاقات البديلة.

 

استقالة وزير البيئة الفرنسي

 

وتأتي هذه المظاهرات في فرنسا من بعد استقالة وزير البيئة الفرنسي نيكولا هولو، منذ نحو أسبوعين.

 

وعبر الوزير، الذي يتمتع بشعبية عالية، عن خيبة أمله بالسلطة وبالرئيس إيمانويل ماكرون الذي لم يف بوعوده الخاصة بالسعي لتحسين أوضاع المناخ.

 

 

وزير البيئة يرفض المشاركة

 

أما وزير البيئة الجديد، فرنسوا دو روجي، والذي عينه ماكرون مؤخرا، فلن يشارك بمظاهرة باريس، ووصفته بعض الصحف الفرنسية بـ"الوفي والمطيع لإيمانويل ماكرون".

 

وتجدر الإشارة إلى أن 700 عالم فرنسي في مجال البيئة والمناخ وقعوا اليوم على عريضة مشتركة نشرتها صحيفة ليبيراسيون حذروا فيها من مخاطر التغيرات المناخية.

 

 

تغير المناخ

 

وفي نفس السياق، أعلن قادة الدول الجزر في المحيط الهادي أن تغير المناخ هو ”الخطر الأكبر الوحيد“ الذي تواجهه دولهم وحثوا واشنطن على العودة إلى اتفاقية باريس للمناخ في الوقت الذي تسعى فيه الدول الغربية للحد من نفوذ الصين المتزايد في المنطقة.

 

أستراليا تنسحب

 

وأستراليا، التي تخلت عن التزامها باتفاقية باريس دون أن تنسحب منها، واحدة من 18 دولة عضو في منتدى جزر المحيط الهادي وجهت هذا النداء في اجتماع لقادتها في دولة ناورو الصغيرة.

 

 

وقال القادة في بيان مطالبين الولايات المتحدة بالعودة إلى اتفاقية باريس ”يمثل تغير المناخ الخطر الأكبر الوحيد على حياة وأمن ورفاه شعوب المحيط الهادي“.

 

 

وقال إينيل سوبواجا رئيس وزراء توفالو، في مؤتمر صحفي: ”طموحنا أن تكون الولايات المتحدة في اتفاق باريس مرة أخرى لأننا لا يمكننا أن نحقق خفضا قويا للانبعاث ما لم تكن أكثر دولة تنبعث منها الغازات المسببة للاحتباس الحراري معنا في هذه العملية. لا يمكننا أن نترك الولايات المتحدة بعيدا“.

 

 

وتعتبر الجزر الواطئة في المحيط الهادي خط الجبهة في مجال تغير المناخ ويأتي نداء دول المنطقة في الوقت الذي يجبر فيه ارتفاع منسوب سطح البحر والأزمات الأخرى المتصلة بالمناخ السكان على الانتقال إلى أرض أعلى.

 

ترامب ينسحب

 

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب بلاده من اتفاقية المناخ في 2017 قائلا إنها ميزت دولا أخرى على بلاده.

 

 

ويسهم موقف الصين المؤيد للحد من تغير المناخ في تعزيز مسعاها لكسب حلفاء في منطقة المحيط الهادي المهمة استراتيجيا والغنية بالموارد الطبيعية.

 

اعلان