رئيس التحرير: عادل صبري 04:23 صباحاً | الأحد 22 سبتمبر 2019 م | 22 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

هل يواجه محمد عواد مصير عصام الحضري؟

هل يواجه محمد عواد مصير عصام الحضري؟

محمد علاء 30 يوليو 2019 14:00

تعقدت الأمور كثيرًا بين محمد عواد حارس مرمى النادي الإسماعيلي، وبين إدارة فريقه، على خلفية رفض بيعه للقلعة البيضاء خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، بسبب الاختلاف بشأن المقابل المادي.

 

وخرج محمد عواد، ليطلق قذائفه تجاه مجلس إدارة النادي الإسماعيلي، بسبب رغبته في اللعب إلى نادي الزمالك في الموسم الجديد، إلا أن الاختلاف بشأن المقابل المادي، حال دون إتمام الصفقة بشكل رسمي حتى الآن.

 

وتستعرض "مصر العربية"، المصير المجهول الذي ينتظر محمد عواد، حال وصول العلاقة بينه وبين إدارة ناديه إلى طريق مسدود.

 

التهديد باللعب في الخارج

هدد محمد عواد، مسؤولي الإسماعيلي بأنه في حالة عدم الموافقة على انتقاله إلى نادي الزمالك في الموسم الجديد، فإنه سيرحل إلى الخليج ولن يستمر مع قلعة الدروايش في الموسم الجديد.

 

وخرج عواد في وسائل الإعلام ليؤكد، بأنه في حالة فشله في الرحيل عن الإسماعيلي، فإنه ينتقل إلى الدوري السعودي أو الإماراتي، على أن يستخرج بطاقة مؤقتة للعب هناك.

 

وكان محمد عواد، قد سبق له خوض تجربة في الدوري السعودي وتحديدًا في صفوف تحفريق الوحدة، إلا أنه عاد بعدها إلى النادي الإسماعيلي.

مصير عصام الحضري

يواجه محمد عواد، مصير عصام الحضري، حارس مرمى النجوم السابق، حال تنفيذ تهديده والرحيل إلى إحدى دوريات الخليج من خلال استخراج بطاقة مؤقتة، حتى يتمكن من اللعب هناك.

 

وقرر عصام الحضري في عام 2008 الرحيل عن النادي الأهلي والانتقال إلى فريق سيون السويسري دون علم إدارة ناديه، ليخوض المباريات هناك من خلال استخراج بطاقة مؤقتة.

 

ونجح النادي الأهلي بعد ذلك، في الفوز بالقضية، وعاد الحضري بعدها إلى النادي الأهلي، ولكن واجه سوء معاملة كبيرة، كنوع من العقاب عما بدر منه في حق القلعة الحمراء.

 

وأجبره البرتغالي مانويل جوزيه، المدير الفني للنادي الأهلي وقتها، على التدريب مع الناشئين، ورفض أن يكون الحارس الأساسي للفريق بعد ذلك، خصوصًا في ظل هروبه من القلعة الحمراء.

 

وبعد فترة ليست بالقليلة، تم عرض الحارس للبيع وخاض العديد من التجارب سواء في مصر أو خارجها، إلا أنه لم يستطع حتى الآن فكرة العودة إلى النادي الأهلي مرة أخرى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان