رئيس التحرير: عادل صبري 09:32 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

في منزلي عالم فلك صغير.. كيف أدعمه؟

في منزلي عالم فلك صغير.. كيف أدعمه؟

المرأة والأسرة

كيف أجعل طفلي مهتما بعلم الفلك؟

نصائح للآباء

في منزلي عالم فلك صغير.. كيف أدعمه؟

رفيدة الصفتي 04 أبريل 2018 22:38

للأطفال ميول واهتمامات فطرية خاصة بهم، لذلك يجب على الآباء تشجيعهم لتطوير مهاراتهم بشكل دائم، وقد تكون متعلقة بوظائف ومهن شائعة في المجتمع يسهل على الآباء دعمهم فيها، لكن المشكلة تتمثل فيما لو كانت اهتماماتهم بأشياء بمهن نادرة ومهام قليلة الحضور في المجتمع.

 

من بين تلك المهام التي لا تكاد تذكر في حياتنا اليومية، علماء الفلك، ما يجعل الطريق إيها يحتاج إلى تمهيد أو مقدمة.

 

وتمنح معرفة علم الفلك للأطفال رؤية أوسع ونظرة عامة عن الحياة بشكل عام، وليس فقط خطوة من أجل المسار المهني فيما بعد.

 

فقد كان الهبوط على القمر عام 1969م واحدا من أكثر الأحداث إثارة في تاريخ البشر، فعندما سار رائدا الفضاء، نيل أرمسترونغ وإدوين ألدرين على القمر للمرة الأولى احتفل العالم كله بهذه المناسبة. وهذا الحدث الوحيد جعل الكثير من الأطفال يحلمون بمهنة رائد الفضاء والطيران للقمر.

 

والآن بعد مرور عقود كثيرة، استقطب استكشاف الفضاء مرة أخرى اهتمام وسائل الإعلام المتنوعة بالمنظمات الممولة من القطاع الخاص الرائدة في هذا المجال، فكثر الحديث عن كوكب المريخ، وتخطي الجنس البشري القمر بشجاعة، والبحث عن كواكب آمنة مناسبة لانتقال الإنسان إليها فيها، حيث أدركت الحكومات في جميع أنحاء العالم أهمية المغامرة والبحث عن الكواكب الصالحة للحياة كأمر حيوي لبقاء الجنس البشري.

 

لذلك نقدم لك 5 خطوات بسيطة تجعل طفلك مهتما بعلم الفلك، وتدعم اهتمامه غير الشائع، وتجعله راغبا في معرفة المزيد عن هذا المجال، وذلك بحسب موقع «childdevelopmentinfo»:

 

الرسم على السقف والحوائط

 

هذه هي إحدى الطرق الفعالة والأسهل لجذب انتباه طفلك إلى السماء، حيث يمكنك استخدام أي صورة مناسبة مثل سماء الليل أو النجوم أو القمر أو النظام الشمسي أو مجرة ​​ما.

 

ويمكنك القيام بذلك بمجرد أن يكون الطفل كبيرًا بما يكفي للتعرف على الصور، كما يمكن الاستعانة بالدهانات المتاحة التي تتوهج في الظلمة، والتي ستضيء السقف مثل سماء الليل الحقيقية. وعلاوة على ذلك، فإن هذه الخطوة توفر لطفلك ساعات من المرح كما تمنحه فرصة للتعلم وللبحث وطرح الأسئلة المرتبطة بعلم الفلك.

 

اصطحب أطفالك إلى النجوم

 

عندما يصبح الأطفال كبارًا بما يسمح لهم بالخروج من المنزل، يمكن للآباء اللجوء إلى أقدم طريقة اعتاد بها البشر على مراقبة الأجسام السماوية، وهي التحديق في النجوم وخاصة في الليالي الصافية التي تكون فيها السماء واضحة أمامهم.

 

اجعلهم يراقبون السماء من الفناء الخلفي للمنزل أو من السطح، وتأكد من عدم تفويت أي أحداث غير عادية تحدث في السماء مثل خسوف القمر أو النيازك، وهناك أوقات خلال السنة تكون فيها الكواكب الأخرى مثل المريخ  والمشتري مرئية بوضوح للعين المجردة.

 

هذه هي أحد الأنشطة التي يمكن دمجها وتحويلها إلى وقت عائلي ممتع، فبإمكانك جعل النجوم هدفك الرئيسي أثناء التخييم، وذلك من خلال اختيار مكان مرتفع لا تحجب الأشجار السماء فيه لتكون الرؤية جيدة.

 

سيحب أطفالك بعض الوقت الهادئ الذي يمكنهم فيه الجلوس حول نار المخيم، والنظر إلى الأعلى بأعين حالمة، والتساؤل عما يكمن وراء المشهد السماوي.

 

اشتر كتب علم الفلك

 

يفضل الأطفال الأكبر سنا الذين يحبون القراءة معرفة المزيد عن الفضاء من خلال الكتب. فبالرغم من أن معظم الآباء يمكنهم التحدث مع أطفالهم حول أساسيات علم الفلك، إلا أن الكتب توفر صورة أكثر عمقا ودقة للسماء.

 

لذلك، مع نمو أطفالك، يمكنك شراء الكتب العلمية الأكثر تعمقًا في موضوع علم الفلك التي سيحبها الأطفال خاصة إذا كانت تحتوي على الكثير من الصور.

 

شراء تليسكوب

 

يوفر التليسكوب رؤية أقرب وأكثر تفصيلاً للأجسام الموجودة في السماء، كما يمكنه أن يصنع المعجزات لخيال الطفل حيث يساهم في تنميتها. ولكن، تذكّر أن التلسكوب باهظ الثمن ولا تشتريه إلا إذا أبدى أطفالك اهتمامًا حقيقيًا بمعرفة المزيد عن علم الفلك.

 

الأطفال فضوليون بطبيعتهم ويحبّون طرح الأسئلة، فإذا كنت تريد أن يعرف أطفالك عن علم الفلك؛ يجب أن تكون مستعدًا للإجابة على الأسئلة الخاصة بهم. لذا، فإن شحن الذاكرة والتعرف على الأشياء السماوية ومواقعها في السماء أمر لا بد منه للآباء من أجل الإجابة على استفسار الأبناء، وتذكر أن مشاركة أولياء الأمور لأطفالهم تجعلهم أكثر حماسا.

 

اشترك في التطبيقات

 

تطبيق « Night Sky Map» رائع للعائلة، ويمنحك فرصة البدء باكتشاف ما يجري في السماء ليلا، وهو عظيم جنبا إلى جنب مع التلسكوب الخاص بك على لاستكشاف عجائب الكون كالنجوم والمجرات والكواكب.

 

ما عليك سوى توجيه جهازك (الهاتف الذكي، أو الآيباد، وما إلى ذلك) لعرض الكواكب ومجموعات النجوم، كما يمكنك البحث والاطلاع على مقالات Wikipedia، وقتناء النماذج ثلاثية الأبعاد، ومتابعة وسائل الإعلام ذات الصلة بالأجرام السماوية المفضلة لديك.

 

يعد علم الفلك مجالا رائعا لتشجيع أطفالك على التعلم وزيادة الفضول لديهم، كما أنه نشاط عائلي رائع يجمع أفراد الأسرة معًا. لذلك يمكنك الذهاب كعائلة للأماكن المختصة في هذا المجال، ومتابعة العروض التفاعلية المتاحة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان