رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 مساءً | الأحد 15 سبتمبر 2019 م | 15 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

قوات الاحتلال تقتحم مستشفى بالخليل لتقتل فلسطينيًا وتعتقل جريحًا

 قوات الاحتلال تقتحم مستشفى بالخليل لتقتل فلسطينيًا وتعتقل جريحًا

العرب والعالم

قوات اسرائيلية خاصة

قوات الاحتلال تقتحم مستشفى بالخليل لتقتل فلسطينيًا وتعتقل جريحًا

متابعات 12 نوفمبر 2015 04:36

 قوات الاحتلال تقتحم مستشفى بالخليل لتقتل فلسطينيًا وتعتقل جريحًا

قتل شاب فلسطيني، في ساعة مبكرة من فجر اليوم الخميس، برصاص قوة خاصة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، داخل مستشفى فلسطيني بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، بينما اُعتقل آخر من داخل المستشفى ذاتها، بحسب مصدر طبي فلسطيني.

 وقال مصدر طبي في المستشفى الأهلي (حكومي) في مدينة الخليل إن قوة خاصة من المستعربين (تابعة للجيش الإسرائيلي)، اقتحمت المستشفى وأطلقت النار على الشاب "عبد الله الشلالدة" (27عاما)، مما أدى إلى مقتله على الفور.

وأضاف المصدر، إن "شلالدة" أصيب بثلاث عيارات نارية منها رصاصة  في الرأس.

وأشار المصدر إلى أن، القوة المكونة من 20 عنصرا، اعتقلت أيضا من المستشفى، الشاب "عزام الشلالدة"، الذي كان يتعالج إثر إصابته خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي قبل نحو أسبوعين.

وأوضح المصدر أن القوة الخاصة دخلت المستشفى متنكرة بزي فلسطيني، وبصحبة سيدة تظاهرت بأنها حامل، وانسحبت بعد قتل الشاب واعتقال آخر.

وفي تعليق على الحادث زعم الجيش الإسرائيلي صباح اليوم، أن الشخص الذي تم اعتقاله، "نفذ عملية طعن في إسرائيل"، بحسب القناة الثانية من التلفزيون الإسرائيلي.

وقالت القناة "اعتقلت قوة من الجيش الإسرائيلي وبالتعاون مع جهاز الأمن العام الإسرائيلي(الشاباك)، فجر اليوم الشاب عزام الشلاده، المتهم بطعن إسرئيلي بجروح خطيرة نهاية الشهر الماضي".

وأضافت القناة الثانية "أطلقت قوة من الجيش الإسرائيلي النار أثناء عملية الاعتقال على شاب فلسطيني وقتلته".

وتشهد الأراضي الفلسطينية، منذ مطلع أكتوبر الماضي، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة أمنية إسرائيلية.

أخبار ذات صلة:

مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان