رئيس التحرير: عادل صبري 04:51 مساءً | الاثنين 16 سبتمبر 2019 م | 16 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

لهذا السبب.. تركيا تواصل إرسال الشحنات العسكرية إلى الحدود السورية

لهذا السبب.. تركيا تواصل إرسال الشحنات العسكرية إلى الحدود السورية

العرب والعالم

معدات عسكرية تركية

لهذا السبب.. تركيا تواصل إرسال الشحنات العسكرية إلى الحدود السورية

أيمن الأمين 18 أغسطس 2019 13:38

في خطوة جديدة، واصلت تركيا إرسال الشحنات العسكرية إلى حدودها الجنوبية مع سوريا، في إطار التحركات التي تعمل عليها بخصوص المنطقة الآمنة والممتدة في المناطق التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية".

 

وذكرت قناة "TRTHABAR" اليوم الأحد 18 من أغسطس الجاري أن ناقلات وآليات مدرعة من قيادة فرقة الحدود الأولى دخلت إلى ولاية شانلي أورفة، الواقعة على الحدود السورية.

 

وأضافت، أن القافلة مكونة من 10 مركبات من فرق الدرك، إلى جانب سيارات إسعاف، مشيرةً إلى أنها "لأغراض التعزيز".

 

وتندرج التعزيزات ضمن التحركات الخاصة بالمنطقة الآمنة على طول الحدود السورية مع تركيا، والتي تعمل تركيا والولايات المتحدة الأمريكية على إنشائها، وقطعتا في الأيام الماضية عدة مراحل للترتيب لها.

 

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قد أعلن يوم الجمعة الماضي أن مركز العمليات المشترك مع الولايات المتحدة لتأسيس وإدارة منطقة آمنة بشمال شرق سورية، سيعمل بكامل طاقته الأسبوع المقبل.

 

وأضاف أكار، أن "أنقرة وواشنطن اتفقتا بشكل عام على المراقبة والتنسيق فيما يتعلق بالمجال الجوي في المنطقة"، وفقا لما نقلته وكالة "الأناضول".

 

وأشار وزير الدفاع التركي إلى أنه "تم الالتزام إلى الآن بالجدول الزمني المحدد حول مركز العمليات المشترك (مع واشنطن) دون أي مشاكل، وننتظر الالتزام به في المستقبل".

وسبق وأن أرسلت تركيا تعزيزات عسكرية ضخمة إلى طول حدودها الجنوبية مع سورية، وتركزت بشكل أساسي في ولاية شانلي أورفة الحدودية، والتي ستكون غرفة العمليات المشتركة الخاصة بالمنطقة الآمنة فيها.

 

وكانت تركيا والولايات المتحدة توصلتا إلى اتفاق، في 7 أغسطس الجاري، بشأن المنطقة الآمنة في سورية، ويقضي الاتفاق بإنشاء مركز عمليات مشترك في ولاية شانلي أورفا التركية، من أجل إدارة وتنسيق العمل في المنطقة الآمنة.

 

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، الاثنين الماضي، وصول وفد أمريكي إلى شانلي أورفا الحدودية مع سورية، من أجل بدء العمل في المنطقة الآمنة.

 

 

فيما أعلنت الدفاع التركية، يوم الخميس الماضي، عن تسييرها طائرات بدون طيار شمالي سورية، في إطار الاتفاق مع أمريكا على المنطقة الآمنة، ولم تحدد الوزارة المناطق التي تم تسيير الطائرات فيها.

 

وكانت أعلنت كل من تركيا وأمريكا عن قرب البدء في إعلان العمل على منطقة آمنة شمالي سوريا.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان