رئيس التحرير: عادل صبري 03:44 صباحاً | الأحد 22 سبتمبر 2019 م | 22 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

لهذا السبب.. السراج يستدعي المبعوث الأممي في ليبيا

لهذا السبب.. السراج يستدعي المبعوث الأممي في ليبيا

العرب والعالم

فايز السراج

بعد 4 أشهر قتال في طرابلس..

لهذا السبب.. السراج يستدعي المبعوث الأممي في ليبيا

أيمن الأمين 31 يوليو 2019 16:38

قبل ساعات، استدعى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فايز السراج، المبعوث الأممي الخاص غسان سلامة؛ لتسليمه مذكرة احتجاج على ما ورد في إحاطته لمجلس الأمن الاثنين الماضي.

 

وذكر بيان لحكومة الوفاق "قام رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السيد فائز السراج اليوم الأربعاء باستدعاء المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة السيد غسان سلامة".

 

وأضاف البيان أن استدعاء سلامة جاء "لتسليمه مذكرة تتضمن احتجاجا على ما ورد من مغالطات بإحاطته لمجلس الأمن حول الوضع في ليبيا يوم الاثنين الماضي".

 

وكان المبعوث الأممي لليبيا قال إن هناك "تجنيد للمرتزقة والمقاتلين الأجانب في الصراع الليبي".

 

وفي إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي حول الوضع في ليبيا، قال سلامة إن "الأطراف لا تزال تؤمن بأنها يمكن أن تحقق أهدافها بالسبل العسكرية"، مضيفا أن "رئيس حكومة الوفاق الوطني في الغرب فائز السراج والقائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر أبديا التزامهما بعملية سياسية في المستقبل، لكنهما لم يتخذا أي خطوات جدية لوقف القتال".

وأضاف السراج أن "الأطراف التي تتجاهل دعوات وقف التصعيد كثفت من هجماتها الجوية".

 

وقال المبعوث إن طرفي النزاع في ليبيا لم يفيا بالتزاماتهما وفق القانون الدولي.

 

يذكر أن العاصمة الليبية طرابلس تشهد اشتباكات عسكرية، منذ إعلان قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر عن إطلاق عملية عسكرية لاستعادة طرابلس من ما وصفها بـ"الميليشيات الإرهابية".

 

يشار إلى أن ليبيا الغنية بالموارد النفطية تعاني منذ 2011 من صراع على الشرعية والسلطة يتركز حاليا بين حكومة الوفاق الوطني (غرب) والحكومة المنبثقة عن مجلس النواب بطبرق (شرق) الداعمة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وتشن قوات حفتر منذ 4 أبريل الماضي هجوما للسيطرة على طرابلس، مما أسفر عن أكثر من ألف قتيل وخمسة آلاف جريح بحسب منظمة الصحة العالية، دون أن تحقق تقدما كبيرا.

 

وأسفر هجوم قوات حفتر على طرابلس، منذ بدايته وحتى 5 يوليو الجاري، عن سقوط أكثر من ألف قتيل، ونحو 5500 جريح، وفق منظمة الصحة العالمية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان