رئيس التحرير: عادل صبري 07:17 مساءً | الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م | 18 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

ضبط ترسانة أسلحة لدى النازيين الجدد بإيطاليا..كيف تورطت قطر؟ وما قصة الدولة الثالثة؟

ضبط ترسانة أسلحة لدى النازيين الجدد بإيطاليا..كيف تورطت قطر؟ وما قصة الدولة الثالثة؟

العرب والعالم

إيطاليا تضبط ترسانة أسلحة

بالصور والفيديو..

ضبط ترسانة أسلحة لدى النازيين الجدد بإيطاليا..كيف تورطت قطر؟ وما قصة الدولة الثالثة؟

إنجي الخولي 17 يوليو 2019 01:54

في عملية غير مسبوقة من حيث الكمية، ضبطت الشرطة الإيطالية ترسانة من الأسلحة تضم صاروخ جو- جو وكمية ضخمة من الأسلحة الآلية خلال غارات على جماعات اليمين المتطرف.

 

وقامت الشرطة باعتقال ثلاثة رجال، أحدهم مرتبط بحزب سياسي إيطالي فاشي جديد.

 

وقالت شرطة تورينو في بيان إن أحد الرجال المعتقلين خاض الانتخابات دون جدوى كمرشح في مجلس الشيوخ عن حزب "فورزا نوفا" الفاشي في عام 2001.

 

وفي منزله في غالاراتي، عثرت الشرطة على تسعة أسلحة هجومية، وحوالي 30 بندقية صيد، ومسدسات، وحراب، فضلاً عن ذخيرة ولوحات نازية قديمة تحوي صليب معقوف، بحسب صحيفة "الاندبندنت" البريطانية.

صاروخ  الجيش القطري

 

وتم اعتقال رجلين آخرين بعد أن عثرت الشرطة على صاروخ فرنسي الصنع في حظيرة للطائرات كان من الواضح أنه كان معد للبيع. وورد في البيان أن الصاروخ جاء من قطر.

 

وتم تسمية الرجال المعتقلين في وسائل الإعلام الإيطالية باسم فابيو ديل بيرجولو، 50 عامًا، وهو ناشط في حزب فورزا نوفا، وأليساندرو مونتي، مواطن سويسري يبلغ من العمر 42 عامًا، وفابيو برناردي، إيطالي يبلغ من العمر 51 عامًا.

 

 وقالت الشرطة إنه "خلال العملية تم ضبط صاروخ جو-جو صالح للاستخدام وبحالة ممتازة يستخدمه الجيش القطري"، في إشارة إلى صاروخ "ماترا" الذي يزن 245 كيلوجراما.

 

وذكرت "فرانس 24" أن هذا الصاروخ الذي يبلغ طوله 3,54 مترا مصنوع في فرنسا، وكان صاحبه ديل بيرغيولو يأمل في بيعه مقابل 470 ألف يورو، وفقا لتقارير وسائل إعلام إيطالية.

 

وأشارت إلى أن العملية غير مسبوقة من حيث كمية الأسلحة. كما عثرت أيضا في المخبأ على بنادق هجومية آلية، وصفتها بأنها من "أحدث جيل".

 

وقالت الشرطة إن الصاروخ كان "بدون شحنة متفجرة، ولكنه قابل لإعادة تجهيزه من قبل أشخاص متخصصين في هذا المجال".

 

وشملت الاعتقالات الأخرى سويسريا (42 عاما) وإيطاليا (51 عاما)، متهمين بحيازة وتسويق الصاروخ الذي عثرت عليه الشرطة في مستودع بالقرب من مطار ريفاناتزانو تيرمي الصغير في مقاطعة بافيا.

 

وقادت الرسائل التي اعترضتها الشرطة إلى التحري حول ديل بيرغيولو، الذي أرسل صورا للصاروخ المعروض للبيع عبر تطبيق "واتساب".

وتمت مداهمة منزله بعد وضعه تحت المراقبة حيث عثر على مجموعة من الأسلحة بينها مدفع رشاش من طراز سكوربيون و306 قطعة سلاح و20 حربة. وأصدر حزب "فورزا نوفا" بيانا الاثنين نأى فيه بنفسه عن ديل بيرغوليو.

 

وقادت المداهمة من تورينو وكالة "ديغوس" التي تتعامل مع قضايا الإرهاب والجريمة المنظّمة بمساعدة من الشرطة في فورلي وميلانو ونوفارا وفاريزي.

 

وأصدر حزب "فورزا نوفا" بيانا الاثنين نأى فيه بنفسه عن ديل بيرغوليو.

 

قال وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني الثلاثاء، إنه قدم المعلومة الأولى التي قادت الشرطة لاكتشاف مخزن كبير للأسلحة ومن بينها صاروخ، لدى مجموعة من النازيين الجدد في إيطاليا.

 

وقال سالفيني الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس الوزراء ويترأس حزب الرابطة اليميني المتطرف، في مؤتمر صحفي في جنوة "أنا سعيد لأنني كنت مفيدا في العثور على الصاروخ".

وأضاف سالفيني إنه نبه سلطات إنفاذ القانون بعدما سمعت أجهزة الاستخبارات عن "جماعة أوكرانية تخطط لاغتيالي".

 

وتابع: "لقد كان هذا أحد التهديدات العديدة بالاغتيال التي أتلقاها كل يوم والتي لا أعلن عنها، ولكن التهديد في هذه الحالة كان مفصلًا".

 

الدولة الثالثة

 

ومن جانبها ، قالت وزارة الخارجية القطرية، الثلاثاء، إن الصاروخ الفرنسي الصنع الذي تم ضبطه كان يملكه في السابق الجيش القطري ، باعته قطر قبل 25 عاما لدولة ثالثة.

 

وفي تصريح لوكالة "رويترز"، قالت قطر إن الصاروخ كان جزءًا من عملية بيع أسلحة أكبر إلى دولة "صديقة" ثالثة قبل 25 عامًا، دون تحديد هوية البلد الثالث.

 

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية القطرية، لولوة الخاطر، في بيان "السلطات في قطر بدأت على الفور تحقيقًا مع جانب السلطات الإيطالية المعنية وسلطات دولة صديقة أخرى تم بيع صاروخ ماترا إليها قبل 25 عامًا".

وقالت الخاطر "تم بيع قطر للصاروخ في عام 1994 بصفقة تضمنت 40 صاروخًا من طراز Matra Super 530 لدولة صديقة نرغب في عدم ذكر اسمها في هذه المرحلة من التحقيق".

 

وقالت الشرطة الإيطالية إن المشتبه بهم حاولوا بيع الصاروخ في محادثات مع جهات اتصال على شبكة رسائل WhatsApp. وأظهرت الفحوصات اللاحقة أن السلاح كان في حالة صالحة للعمل ولكنه يفتقر إلى شحنة متفجرة.

 

وقالت الخاطر "تعمل قطر عن كثب الآن مع الأطراف المعنية بما في ذلك إيطاليا للكشف عن الحقائق وتشعر بالقلق الشديد إزاء الكيفية التي انتهى بها صاروخ تم بيعه قبل 25 عامًا في أيدي طرف ثالث من غير الدول".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان