رئيس التحرير: عادل صبري 08:56 مساءً | الاثنين 22 يوليو 2019 م | 19 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

بينهم مصر وأمريكا.. 9 دول ترفع تعداد سكان الأرض لـ 9,7 مليار في 2050  

بينهم مصر وأمريكا.. 9 دول ترفع تعداد سكان الأرض لـ 9,7 مليار في 2050  

العرب والعالم

ارتفاع تعداد سكان الأرض

بينهم مصر وأمريكا.. 9 دول ترفع تعداد سكان الأرض لـ 9,7 مليار في 2050  

إنجي الخولي 18 يونيو 2019 06:07

توقّع تقرير للأمم المتحدة أن يزداد عدد سكان العالم ليصل إلى 9,7 مليار نسمة عام 2050 مقارنة ب7,7 مليار نسمة اليوم، نصفهم يتركز في 9 دول !.

 

وتوقع تقرير "التوقعات السكانية العالمية" الصادر عن إدارة الشئون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة أن ينمو عدد السكان الى 11 ملياراً بحلول العام 2100.

 

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنه على الرغم من ضخامة الرقم، إلا أنه أقل مما كان متوقعا منذ عامين فقط؛ ففي عام 2017، توقعت الأمم المتحدة أن يصل عدد سكان العالم إلى 11,2 مليار شخص بحلول نهاية 2100.

 

ويرسم التقرير صورة لمستقبل تشهد فيه بلدان عدّة ارتفاعاً في عدد السكان مع ازدياد معدلات أعمار مواطنيها، بينما يتباطأ معدل النمو العالمي للسكان وسط انخفاض معدّلات الإنجاب.

 

وأوضحت الأمم المتحدة أنها قامت بالاعتماد على 1690 تعدادا سكانيا صدر في الفترة بين 1950 و2018، وتتضمن هذه التعدادات معلومات عن المواليد والوفيات من 163 دولة.

 

وبحلول عام 2050، سيتركز أكثر من نصف النمو السكاني العالمي في تسع دول فقط هي الهند ونيجيريا وباكستان وجمهورية الكونغو الديموقراطية وأثيوبيا وتنزانيا وإندونيسيا ومصر والولايات المتحدة.

 

وفي المقابل ستشهد الصين، أكبر دولة من حيث عدد السكان، انخفاضاً في عدد سكانها بنسبة 2,2 بالمئة، أي بنحو 31,4 مليون نسمة بين عامي 2019 و2050.

 

وبالإجمال فقد شهدت 27 دولة انخفاضاً بنسبة واحد بالمئة على الأقلّ في عدد سكانها منذ عام 2010 بسبب انخفاض معدلات الولادة.

 

ويورد التقرير أيضاً أنّ عدد الوفيات يفوق عدد المواليد الجدد في بيلاروسيا واستونيا والمانيا والمجر وايطاليا واليابان وروسيا وصربيا وأوكرانيا، ولكن سيتم تعويض نقص السكان بتدفّق المهاجرين إلى هذه الدول.

 

أما معدّل الولادات العالمي الذي انخفض من 3,2 مولود لكل امرأة عام 1990 إلى 2,5 عام 2019، فسيواصل انخفاضه الى 2,2 عام 2050.

 

وهذا المعدل قريب من الحدّ الأدنى ل2,1 ولادة اللازمة لضمان تجدّد الأجيال وتجنّب انخفاض عدد السكان على المدى الطويل.
 

 وأشار التقرير إلى أن الزيادة المتوقعة في عمر الانسان وانخفاض معدلات الخصوبة يجعلان نسبة كبيرة من سكان العالم من كبار السن ، كما أن هناك المزيد من الدول التي يتراجع فيها عدد السكان.

 

ويتوقّع التقرير أيضاً ازدياد معدّل مأمول الحياة بشكل عام، بما في ذلك في البلدان الفقيرة حيث هو الآن أقلّ بسبع سنوات من المعدّل العالمي.

 

ويتوقّع أن يصل معدّل مأمول الحياة إلى 77,1 عاماً بحلول 2050، مقابل 72,6 عاماً حالياً، علماً بأنّه كان 64,2 عاماً في 1990.

 

كما أشار التقرير إلى أنه بين عامي 2010 و2020 صارت الهجرة عاملا رئيسيا في التغييرات السكانية في بعض البلدان.

 

فوجود طلب على العمال المهاجرين يساهم في حدوث بعض من أكبر حالات النزوح للخارج، على سبيل المثال من بنجلاديش ونيبال والفلبين.

 

وفي دول، من بينها ألمانيا والمجر وروسيا وإيطاليا واليابان، من المتوقع أن يعوض عدد المهاجرين إلى هذه الدول تراجع عدد السكان بسبب انخفاض عدد المواليد عن عدد الوفيات.

 

وتوقعت دراسة أجراها مركز بيو للأبحاث استنادا إلى بيانات من الأمم المتحدة،  أن يرتفع متوسط عمر الإنسان  من 31 عاما حاليا إلى 42 عاما بحلول 2100، وسوف يرتفع عدد من تتجاوز أعمارهم 80 عاما من 146 مليونا إلى 881 مليونا.

 

وللمرة الأولى سيصبح عدد من هم أكبر من 65 عاما أكبر ممن هم أقل من 15 عاما، وذلك بدءا من عام 2073.

 

وأشار المركز إلى ان اليابان ستكون أكبر دولة من حيث متوسط عمر الإنسان (48 عاما) في 2020 وسوف يرتفع هذا المتوسط إلى 55 عاما في 2065 لكنه سينخفض إلى 54 بحلول 2100 وستصبح في هذا التاريخ أكبر دولة بالنسبة لمتوسط عمر الإنسان هي ألبانيا (61 عاما).

 

وقال  المركز ان عد سكان القارة السمراء سيرتفع من 1.3 مليار نسمة إلى 4.3 مليارات نسمة بحلول 2100، وبشكل خاص في منطقة إفريقيا جنوب الصحراء التي سيزداد عدد سكانها ثلاثة أضعافانه بحلول 2100.

 

وأوضح انه سيولد نصف مواليد العالم في إفريقيا، مع العلم أن المعدل الحالي هو ثلاثة من بين كل 10 مواليد يولدون في هذه القارة ، كما توقع ان يرتفع عدد سكان قارة آسيا من 4.6 مليارات نسمة في 2020 إلى 5.3 مليارات نسمة في 2055 ثم سيشهد هذا النمو تراجعا.

 

متوقعا ان يولد ثلث مواليد العالم في قارة آسيا بنهاية القرن، وذلك تراجعا من معدل النصف حاليا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان