رئيس التحرير: عادل صبري 09:42 مساءً | الجمعة 23 أغسطس 2019 م | 21 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

داعش يظهر مجددا في ريف حمص.. التنظيم يطارد الأسد

ويقتل 27 من قواته..

داعش يظهر مجددا في ريف حمص.. التنظيم يطارد الأسد

أيمن الأمين 20 أبريل 2019 11:59

بعد عمليات استمرت لسنوات، كان أعلن القضاء على تنظيم الدولة في سوريا والعراق، لكن ومع مرور الأيام أطل التنظيم برأسه من جديد في ريف حمص الشمالي.

 

التنظيم المسلح، ورغم الحديث عن انهياره من قبل البعض، تحديدا في سوريا، بعد العمليات العسكرية التي أعلنتها قوات سوريا الديمقراطية في الباغوز، عاد في منطقة أخرى، وهذه المرة مخلفا وراءه قتلى وجرحى بصفوف جيش الأسد.

 

وفي الساعات الأخيرة، أوقعت هجمات تبناها تنظيم داعش في وسط سوريا خلال الساعات الـ48 الأخيرة، 27 قتيلاً على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وفق ما أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: ”قتل 27 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بينهم 4 ضباط كبار، جراء هجمات شنها تنظيم داعش في ريف حمص الشرقي“ في البادية السورية.

 

من جهته، تبنى التنظيم هذه الهجمات، عبر حسابات جهادية على تطبيق "تلجرام"، ليل الجمعة السبت في بادية حمص.

 

ونهاية مارس الماضي، تحديدا بعد نحو 6 أشهر من الهجوم كانت أعلنت قوات سوريا الديمقراطية نجاحها في القضاء على آخر معقل لعناصر تنظيم داعش الإرهابي في "الباغوز" شرق سوريا، أي انتهاء ما يُسمى بدولة "الخلافة" التي أعلنها التنظيم بعد سنوات من القتال.

وشهدت الباغوز، وقتها، مراسم  الاحتفال بالنصر، فعزفت فرقة آلات نحاسية السلام الوطني الأمريكي، وبدت أعلام صفراء وعلم أمريكا في خلفية المشهد، في حين اختفى علم سوريا.

 

وكان تنظيم الدولة المعروف بـ"داعش" قد تمكن من بسط نفوذه على "الباغوز" في عام 2014، إذ سيطر على ما يقرب من 8 ملايين شخص في منطقة تبلغ مساحتها 88 ألف كيلومتر مربع، واستطاع أن يجني مليارات الدولارات من عائدات النفط والسرقة والخطف، بحسب تقرير نشرته "فرانس 24".

يذكر أنَّ الباحث البريطاني في معهد الشرق الأوسط "تشارلز ليستر" تحدث عن تقارير تشير إلى سيطرة تنظيم داعش على بلدة الكوم شمال السخنة بجانب مناطق النظام.

 

واعتبر أنَّ العديد من المصادر في الفترة الأخيرة أشارت إلى عمليات كان تدور في المنطقة، إحداها إختفاء رتل لشاحنات نفطية كانت تعبر من حقل كونيكو النفطي في الجانب الذي تسيطر عليه قسد مدعومة من الولايات المتحدة باتجاه مناطق النظام.

 

وقد أعلن التنظيم في عام 2014 إقامة "الخلافة الإسلامية" على مناطق واسعة سيطر عليها في سوريا والعراق المجاور، تعادل مساحة بريطانيا، وتمكن خلال نحو خمس سنوات من فرض قوانينه وأحكامه المتشددة في مناطق سيطرته وإثارة الرعب باعتداءاته الدامية حول العالم.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان