رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 صباحاً | الاثنين 22 يوليو 2019 م | 19 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

إيقاف جميع وسائل النقل في الجزائر تزامنا مع احتجاجات الجمعة التاسعة للحراك

إيقاف جميع وسائل النقل في الجزائر تزامنا مع احتجاجات الجمعة التاسعة للحراك

العرب والعالم

احتجاجات بالجزائر

إيقاف جميع وسائل النقل في الجزائر تزامنا مع احتجاجات الجمعة التاسعة للحراك

محمد الوكيل 19 أبريل 2019 15:05

أعلنت السلطات الأمنية في الجزائر، وقف حركة وسائل النقل العامة في العاصمة الجزائرية، ومن بينها القطارات والمترو، بالإضافة إلى تشديد إجراءات التفتيش.

 

كما وضعت العشرات من الحواجز الأمنية على المداخل الشرقية والغربية للعاصمة الجزائرية، تزامنًا مع توافد المتظاهرين إلى ساحة البريد المركزي وسط العاصمة الجزائرية.

 

وتدفق مئات المتظاهرين، صباح الجمعة، على ساحة البريد المركزي بالعاصمة الجزائر للجمعة التاسعة على التوالي رفضا لإشراف رموز نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة على المرحلة الانتقالية.

 

وانطلقت مسيرات مبكرة بالعاصمة الجزائرية في تاسع جمعة من الحراك الشعبي رغم تشديد المراقبة على الطرقات المؤدية لوسط المدينة ووقف المواصلات العامة.

 

وانتشر أفراد من الشرطة في شوراع وساحات بوسط العاصمة، وتحدثت وسائل إعلام محلية عن تشديد المراقبة الأمنية على مداخل العاصمة، منذ ليلة الخميس، على نحو خلف طوابير من المركبات في ساعات الصباح على الطرق المؤدية إليها.

 

وردد المتظاهرون شعارات مطالبة برحيل رموز بوتفليقة ورفض جلسات الحوار التي أطلقها رئيس الدولة المؤقت.

 

وأمس الخميس، شرعت الرئاسة في توجيه دعوات للأحزاب والشخصيات والمنظمات للمشاركة في "لقاء تشاوري جماعي" حول الأزمة الراهنة في البلاد، وهي دعوة رفضتها أغلب أحزاب المعارضة واعتبرتها "استفزازا للشعب".

 

وأعلن بيان للرئاسة أن بن صالح استقبل 3 شخصيات في إطار "المساعي التشاورية التي ينتهجها رئيس الدولة لمعالجة الأوضاع السياسية في البلاد".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان