رئيس التحرير: عادل صبري 09:07 مساءً | الأحد 26 مايو 2019 م | 21 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

دعوة أممية لعدم تقويض جهود تلبية الاحتياجات الحرجة لسكان غزة

دعوة أممية لعدم تقويض جهود تلبية الاحتياجات الحرجة لسكان غزة

العرب والعالم

أنطونيو جوتيريش

دعوة أممية لعدم تقويض جهود تلبية الاحتياجات الحرجة لسكان غزة

أحمد علاء - وكالات 15 مارس 2019 23:39
دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، اليوم الجمعة، فلسطين وإسرائيل إلى "عدم تقويض" الجهود الرامية إلى تلبية الاحتياجات الحرجة لسكان غزة.
 
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوجريك المتحدث باسم جوتيريش، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.
 
وقال دوجريك إنّ "جوتيريش يدعو جميع الأطراف المعنية إلى مواصلة تعاملها مع مصر والأمم المتحدة، لتجنب المزيد من التصعيد الذي يعرض حياة الإسرائيليين والفلسطينيين للخطر".
 
كما استنكر "إطلاق صواريخ الليلة الماضية من غزة باتجاه تل أبيب في إسرائيل"، معتبرًا أنّ "إطلاق الصواريخ بشكل عشوائي على المناطق المأهولة بالسكان، أمر غير مقبول على الإطلاق".
 
وفجر الجمعة، شنت طائرات ومروحيات تابعة للجيش الإسرائيلي، غارات على نحو 100 هدف تابع لـ"حماس" في غزة، ردا على استهداف تل أبيب، مساء الخميس، وفق الجيش الإسرائيلي.
 
فيما نفت كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة "حماس"، في بيان، مسؤوليتها عن الصواريخ التي أطلقت باتجاه إسرائيل. 
 
في المقابل، قصفت طائرات حربية إسرائيلية عشرات المواقع في قطاع غزة، ليلة الجمعة، وأصيبت في إحدى الغارات على مدينة رفح جنوبي القطاع، امرأة حامل وزوجها، حسبما ذكرت وسائل إعلام فلسطينية، وقالت مصادر طبية إن حالة المرأة حرجة.
 
واستهدف القصف الإسرائيلي ستة مبان تستخدمها قوات الأمن التابعة لحركة حماس، وتم إخلاؤها كإجراء احترازي، في حين سمعت انفجارات قوية هزت المباني في غزة.
 
ودوت صفارات الإنذار في إسرائيل، لا سيما في تل أبيب، بسبب ما وصفهما الجيش الإسرائيلي بأنهما "صاروخان أطول مدى" أطلقا من غزة، ولم يسفر إطلاق الصاروخين عن سقوط قتلى أو جرحى.
 
وسمع دوي انفجارات في تل أبيب، وقال شهود إن صواريخ اعتراضية انطلقت من نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي وانفجرت، وإن كان الجيش قال إنه لم يتم إسقاط أي صواريخ.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان