رئيس التحرير: عادل صبري 01:00 مساءً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

في جدارية مشروع تخرجها.. «علياء» تجسد تأثير النفايات والبلاستيك على الكائنات البحرية

في جدارية مشروع تخرجها.. «علياء» تجسد تأثير النفايات والبلاستيك على الكائنات البحرية

الحياة السياسية

جدارية علياء عن خطورة البلاستيك

في جدارية مشروع تخرجها.. «علياء» تجسد تأثير النفايات والبلاستيك على الكائنات البحرية

آيات قطامش 20 يوليو 2019 20:19

تعبٌ بعد سهر  سرعان ما تبدد بعدما طرقت مسامع الفتاة عبارات تشيد بفكرتها التي تناولتها في مشروعها تخرجها وعبرت  من خلالها عن معاناة الكائنات البحرية  بطريقة مختلفة.

 

 ففي الوقت الذي يناشد فيه الكثيرون بعدم إلقاء البلاستيك في المياه لما  يسببه من ضرر على الكائنات الحية، قررت صاحبة الـ 22 ربيعًا تجسيد تأثير النفايات البلاستيكية على الحياة البحرية من خلال جدارية صممتها لمشروع تخرجها. 

 

 

بدأت الفكرة تراود الفتاة العشرينية  التي تُدعى علياء هاني، من تلك الحملات التي اطلقت عبر وسائل التواصل الاجتماعي  وتدعو المواطنين بعدم إلقاء البلاستيك والنفايات في المياه لما يسببه من أضرار على الكائنات الحيه، فكانت "علياء" من أوائل المُلبين لتلك النداءات والاستغاثات، حيث اتخذت قرارًا بالحد من  إلقاء تلك الأشياء من جانبها.

 

لم يقف الأمر عند حد تفاعلها مع تلك الحملة ولكن سرعان ما تحولت  هذه  الاستغاثات لمشاهد داعبت خيال الفتاة ولمست شيئًا داخلها،  فقررت  تصوير مدى تآثيرالنفايات البلاستيكية على الحياة البحرية فى مشروع تخرجها. 

 

35 يومًا عكفت خلالها "علياء" على إنهاء تلك الجدراية الخاصة بمشروع تخرجها، وعقب الانتهاء نالت العديد من الاشادات خاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تمكنت أن تعبر بشكل جذاب عن تلك الأزمة. 

 

دعمٌ تلقته الفتاة من الأهل والرفاق والأحباب واساتذتها في الجامعة أثناء تنفيذ فكرتها ولوحتها التي ظهرت  فيها نجمة البحر وهي حبيسة كيس بلاستيكي في المياه، ما جعلها غير عاجزة عن الحركة رغم رغم اتساع العالم الذي تعيش به، هكذا حاولت طالبة الفنون الجميلة التعبير عن ألم تلك الكائنات في مشروع تخرجها.

 

تحلم الفنانة حديثة التخرج  بعرض الجدارية  الخاصة بها في  "الجونة" باعتبارها احدى الأماكن المحببة إليها،  كما ترغب بنشر الوعى بضرورة تقليل إستخدام المنتجات البلاستيكية فى كل مكان.

 

كما تعتزم   على  إعادة تدوير المنتجات البلاستيكية، من خلال استخدامها فى أعمالها الفنية، وتطمح  الفنانة الشابة في امتلاك جاليرى خاص بها ليضم جميع لوحاتها الجدراية .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان