رئيس التحرير: عادل صبري 08:44 مساءً | الاثنين 22 يوليو 2019 م | 19 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

آخر ما قاله الرئيس الأسبق محمد مرسي قبل وفاته

آخر ما قاله الرئيس الأسبق محمد مرسي قبل وفاته

الحياة السياسية

محمد مرسي أثناء جلسة محاكمته - أرشيفية

آخر ما قاله الرئيس الأسبق محمد مرسي قبل وفاته

محمد عبد الغني 17 يونيو 2019 21:49

 

كشف المحامي عبد المنعم عبد المقصود محامي الرئيس الأسبق محمد مرسي، تفاصيل جديدة حول وفاته أثناء جلسة محاكمته اليوم الإثنين.

 

وكان التلفزيون المصري أعلن في وقت سابق الإثنين وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي، أثناء حضوره جلسة محاكمته فى قضية تخابر.

 

وتحدث عبد المقصود بحسب وكالة الأناضول التركية عن آخر كلمات الرئيس الأسبق في الجلسة مشيرا إلى أنه "تمسك ببلاده حتى وإن جارت عليه، مؤكداً عدم البوح بأسرار بلاده حتى مماته".

 

وفي كلمته من خلف القفص الزجاجي، انتقد مرسي إجراءات المحاكمة معه، وفق محاميه وقال: "حتى الآن لا أرى ما يجري في المحكمة لا أرى المحامي ولا الإعلام ولا المحكمة، وحتى المحامي المنتدب من المحكمة لن يكون لديه معلومات للدفاع عني" مضيفاً "عندي أسرار لن أبوح بها حتي مماتي حرصا على أمن البلد".

 

على جانب آخر ذكرت مصادر لوكالة "روسيا اليوم"، أن مرسي بدا منفعلاً للغاية في الكلام وظهر بشكل مجهد بعد حديث مطول نفى فيه تهمة التخابر، واشتكى من بعض الممارسات داخل محبسه.

 

وأكدت المصادر أن مرسي سقط مغشياً عليه، وفشلت محاولات إنقاذه رغم نقله لمستشفى قريب من مقر المحاكمة بمعهد أمناء الشرطة.

 

وقالت المصادر إن عدداً من قيادات الإخوان انهاروا في القفص عقب تأكدهم من وفاة مرسى، وهرعت سيارات الإسعاف والطواقم الطبية لقاعة المحكمة للكشف الطبي عليهم، في حين غادر رئيس المحكمة الجلسة بعد أن أعلن تأجيلها، واستدعيت قيادات أمنية، وطلب دعم إضافي من فرق العمليات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية.

 

وفي سياق آخر، قال أحد المحامين لـ"مصر العربية" : "إن الرئيس الأسبق محمد مرسي حضر إلى قاعة المحكمة يوم أمس، وبدا بصحة جيدة، مشيرا إلى أنه طلب من القاضي السماح له بدخول دورة المياه، وهو ما تحقق، وفي هذه الأثناء تحدث مرسي إلى بعض المحامين الحاضرين وأخبرهم أنه بخير وبصحة جيدة".

 

وأضاف المحامي، أن ما حدث أمس كان على غير  المعتاد حيث أنه في الطبيعي عندما كان يطلب الرئيس الأسبق الدخول إلى دورة المياه، يأمر القاضي بإخلاء قاعة المحكمة وعدم السماح لأي من الحضور برؤيته أو الحديث معه. 

 

بيان النائب العام 

 

وقال النائب العام  حول تفاصيل وفاة محمد مرسي: إن "النيابة العامة تلقت إخطاراً بوفاة محمد مرسي العياط أثناء حضوره جلسة المحاكمة (بقضية التخابر)".

 

وأضاف بيان النائب العام: إنه "عقب انتهاء دفاع المتهمين من المرافعة، طلب المتوفى (محمد مرسي) الحديث فسمحت له المحكمة وتحدث 5 دقائق، وعقب انتهائه من كلمته رفعت المحكمة الجلسة".

 

وأشار البيان إلى أنه "أثناء وجوده وباقي المتهمين داخل القفص، سقط أرضاً وتم نقله فوراً للمستشفى وتبين وفاته".

 

وتابع أن مرسي "أُحضر للمستشفى متوفياً في تمام الساعة الرابعة والخمسين دقيقة مساء، وتبين عدم وجود إصابات ظاهرية حديثة بجثمانه".

 

وأمر النائب العام بانتقال فريق من أعضاء النيابة العامة "لإجراء المناظرة لجثة المتوفى والتحفظ على كاميرات المراقبة الموجودة بقاعة المحكمة وقفص المتهمين، وكذلك سماع أقوال الموجودين معه في ذلك الوقت" .

 

كما أمرت النيابة بالتحفظ على الملف الطبي الخاص بعلاج المتوفى، وندب لجنة عليا من الطب الشرعي لإعداد تقرير طب شرعي بأسباب الوفاة، تمهيداً للتصريح بالدفن.

 

 وكان الرئيس المعزول محمد مرسي، قد شارك  في انتخابات الرئاسة عام 2012 مرشحا عن حزب الحرية والعدالة، وفاز مرسي في الانتخابات بفارق بسيط على منافسه الفريق أحمد شفيق، ليصبح الرئيس الأول بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير  2011، والرئيس الخامس الذي يتولى سدة الحكم في مصر.

 

واحتُجز مرسي، في يوليو 2013، عقب الإطاحة به من الحكم بعد عام من توليه المنصب، في حين صدرت بحقه أحكام نهائية بالسجن في 3 قضايا بمجموع أحكام وصلت إلى 48 عاماً.

 

 وبخلاف حكم نهائي بإدراجه على "قوائم الإرهاب" لمدة 3 سنوات، أعاد القضاء محاكمته في قضيتين ألغت محكمة النقض، أعلى محكمة للطعون بالبلاد، أحكامهما.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان