رئيس التحرير: عادل صبري 04:13 مساءً | الخميس 17 أكتوبر 2019 م | 17 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

بعد خفض الفائدة .. كم مليارا وفرتها الحكومة؟

بعد خفض الفائدة .. كم مليارا وفرتها الحكومة؟

اقتصاد

أسعار الفائدة

بعد خفض الفائدة .. كم مليارا وفرتها الحكومة؟

السيد عبد الرازق 05 أكتوبر 2019 10:35

تعتبر الحكومة أحد أبرز المستفيدين من الاستمرار في خفض أسعار الفائدة، حيث من المتوقع أن ينعكس ذلك إيجابا على مستهدفات الحكومة في خفض عجز الموازنة وتقليل فوائد الديون.

 

خبراء اقتصاديون، قالوا إن الحكومة ستوفر مبلغا يتراوح ما بين 20 إلى 30 مليار جنيها من فوائد الديون وعجز الموازنة نتيجة خفض الفائدة للمرة الثانية على التوالي.

 

وبلغت مخصصات فوائد الديون 569.1 مليار جنيه في الموازنة العامة للعام المالي الحالي وهو ما يمثل نحو 36.1% من مصروفات الموازنة.

 

وكانت وزارة المالية قالت في البيان المالي لموازنة العام الجاري، إن ارتفاع أسعار الفائدة المحلية بنحو 1% مقارنة بالمستهدف بمشروع الموازنة سيكون له تأثيرا سلبيا على عجز الموازنة، وذلك نتيجة زيادة فاتورة خدمة دين أجهزة الموازنة العامة، وبالتالي من المتوقع أن يحدث العكس مع تراجع أسعار الفائدة عن المستهدف بالموازنة.

 

وتستهدف الحكومة مواصلة خفض عجز الموازنة خلال العام المالي الحالي، ليسجل 7.2% مقابل نحو 8.2% خلال العام المالي السابق.

 

وكان المركز الإعلامى لمجلس الوزراء قال إن خفض الفائدة بنحو 1.5% خلال أغسطس الماضى سيحقق وفرًا للخزانة العامة بين 10 و15 مليار جنيه.

 

وقرر البنك المركزى مؤخرا، خفض أسعار الفائدة 1% لتصل إلى 13.25% للإيداع، و14.25% للإقراض، وذلك للمرة الثالثة منذ بداية العام، والثانية على التوالي.

 

من جانبه، قال أحمد كجوك نائب وزير المالية، إن خفض الفائدة خلال الاجتماعين الأخيرين بنسبة 2.5% (بواقع 1.5% في أغسطس، و1% الأسبوع الماضي) سيوفر على الموازنة العامة للدولة من 20 إلى 25 مليار جنيه سنويا.

 

وأضاف كجوك، ىف تصريحات صحفية، أن كل 1% خفضا في الفائدة يوفر على موازنة الدولة ما بين من 8 إلى 10 مليارات جنيه سنويا.

 

وقال كجوك إن البنك المركزي يدير ملف السياسة النقدية بنجاح كبير، وهناك استقلالية تامة في قراراته ساهمت في تحقيق نتائج إيجابية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي باتت محل إشادة وإعجاب من مجتمع الاستثمار الدولي.

 

وأضاف أن خفض الفائدة يعد من القرارات الإيجابية، ويؤدي إلى تنشيط السوق والاقتصاد، ويعطي رسائل هامة للمستثمرين تنعكس بمزيد من الثقة بالاقتصاد، والإجراءات الإصلاحية التي تقوم بها الحكومة.

 

وقال المستشار الاقتصادي، أحمد خزيم، إن خفض الفائدة حقق توفير من 20 إلى 30 مليار جنيها للحكومة من عجز الموازنة وفوائد الدين العام لأن الحكومة أكبر مدين للبنوك.

 

وطالب خزيم، الحكومة توجيه هذا المبلغ الذي تم توفيره إلى مخصصات التعليم والصحة وغيرها من الجهات التى تمس المواطن بدلا من إهدارها فى أمور ومشروعات أخرى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان