رئيس التحرير: عادل صبري 02:03 مساءً | الأحد 25 أغسطس 2019 م | 23 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

الفيدرالي الأمريكي: «الشكوك» تزيد من فرص خفض سعر الفائدة

الفيدرالي الأمريكي: «الشكوك» تزيد من فرص خفض سعر الفائدة

اقتصاد

الفيدرالي الأمريكي

الفيدرالي الأمريكي: «الشكوك» تزيد من فرص خفض سعر الفائدة

متابعات 16 يوليو 2019 22:15
قال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي "الفيدرالي الأمريكي"، جيروم باول، اليوم الثلاثاء، إنّ حالة عدم اليقين على المستوى الاقتصادي المحلي والعالمي تزيد من فرص خفض سعر الفائدة في البلاد.
 
دونقلت وسائل إعلام أمريكية عن "باول"، في كلمة من العاصمة الفرنسية باريس، تأكيده حرص "الفيدرالي" العمل بطريقة مناسبة، للحفاظ على نمو اقتصاد الولايات المتحدة.
 
وأضاف أنّ المرحلة الحالية تشهد العديد من المخاوف، سيما المتعلقة بالنمو العالمي والتطورات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، إضافة إلى عجز الموازنة الأمريكية والمفاوضات حول رفع سقف الدين الفيدرالي، فضلًا عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وغيرها من الملفات الداخلية والخارجية.
 
ولم يشر "باول" إلى مستوى خفض سعر الفائدة المرتقب، إلا أنه قدم صورة إيجابية بشأن نمو الاقتصاد، خاصة في سوق العمل، مع اقتراب معدل البطالة من أدنى مستوى في 50 عامًا.
 
ولفت إلى تسجيل تحسن في الإنفاق الاستهلاكي، مقابل ضعف في التصنيع والاستثمار التجاري.
 
وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بالولايات المتحدة بواقع 1.6 بالمئة على أساس سنوي في يونيو الماضي، مقابل 1.8 بالمئة في مايو، وفق بيانات أمريكية.
 
وتسود توقعات أن يقدم "الفيدرالي" على خفض أسعار الفائدة الاتحادية في اجتماعه المقرر نهاية يوليو الجاري.
 
وفي 19 يونيو، أبقى الفيدرالي الأمريكي على سياسته النقدية دون تغيير، للمرة الرابعة خلال 2019، محافظا على أسعار الفائدة ضمن نطاق 2.25 ـ 2.50 بالمائة.
 
وسجل اقتصاد الولايات المتحدة معدل نمو بواقع 3.1 بالمئة في الربع الأول من 2019، مقابل 2.2 بالمئة في الربع الأخير من 2018.
 
ودأب الرئيس دونالد ترامب، مؤخرًا، على توجيه انتقادات إلى "الفيدرالي"، على خلفية رفع أسعار الفائدة على الأموال الاتحادية 4 مرات خلال 2018، مقابل 3 مرات في 2017.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان