رئيس التحرير: عادل صبري 07:52 مساءً | الخميس 22 أغسطس 2019 م | 20 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

لهذه الأسباب.. المستثمرون السياديون يتجهون إلى الأسواق الناشئة

لهذه الأسباب.. المستثمرون السياديون يتجهون إلى الأسواق الناشئة

اقتصاد

المستثمرون السياديون يتجهون إلى الأسواق الناشئة

لهذه الأسباب.. المستثمرون السياديون يتجهون إلى الأسواق الناشئة

محمد عمر 10 يوليو 2019 09:06

هناك اعتقاد متزايد لدى المستثمرين السياديين (مديري الاستثمارات العامة والحكومية) أن الاقتصادات بالأسواق الناشئة الرئيسية تعد وجهات استثمارية أكثر جذبا بالمقارنة مع مثيلاتها من الأسواق المتقدمة، وهو ما يعد تحولا كبيرا في اتجاه المستثمرين خلال 2017، وفقا للتقرير السنوي الذي أعدته شركة إدارة الاستثمارات إنفيسكو. 

 

ويشير التقرير، والذي تم إعداده بناء على مقابلات أجريت مع 139 من مسؤولي الصناديق السيادية ومديري الاحتياطي بالبنوك المركزية، أن 36% منهم ينوي زيادة مخصصاته للأسواق الناشئة، مقابل 40% لأسواق آسيا و13% فقط لأوروبا. وتشير الزيادة في تلك المخصصات بالرغم من التحديات التي تواجهها الاقتصادات الناشئة إلى جاذبيتها على المدى الطويل لهؤلاء المستثمرين.

 

خسائر أوروبا : يشير التقرير أيضا إلى أن تباطؤ النمو الاقتصادي في أوروبا، فضلا عن ازدياد المخاطر السياسية، ومن أبرزها تلك المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وصعود الحركات الشعبوية، تسهم في اتجاه المستثمرين السياديين بعيدا عن أسواق أوروبا. 

 

وفي تصريحات لوكالة رويترز، قال أليكس ميلار، رئيس قسم الأبحاث المؤسسية لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة إنفيسكو، إن جزءا كبيرا من أوروبا سجل عائدات سلبية للسندات، مع تراجع نسبي في توقعات النمو بالمقارنة مع الأسواق الناشئة، لهذا فمن منظور استثماري فهي أقل جاذبية.

 

وازدياد جاذبية اقتصاد الصين: فبرغم ازدياد الاضطرابات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، والتي أضرت بالقرارات الاستثمارية، فقد ازدادت جاذبية اقتصاد الصين لدى المستثمرين السياديين أكثر من أي سوق ناشئة أخرى خلال هذا العام. 

 

وذكر هؤلاء المستثمرين أن قانون الاستثمار الجديد والذي تم إقراره في الربع الأول من 2019 بحظر النقل القسري للتكنولوجيا من الشركات الأجنبية بأنها خطوة إيجابية.

 

وارتفاع مخصصات أدوات الدخل الثابت مع ازدياد تقلبات الأسهم: ارتفع عدد المستثمرين السياديين الذين يعتزمون زيادة استثماراتهم في السندات إلى 33%، في حين تراجعت مخصصات الأسهم إلى 30%. 

 

ويأتي الاتجاه للمحافظ الأكثر دفاعية عقب عام من تزايد التقلبات في أسواق الأسهم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان