رئيس التحرير: عادل صبري 12:11 صباحاً | الأربعاء 24 يوليو 2019 م | 21 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

البنك الدولي: 60% من سكان مصر فقراء والإصلاحات أثرت على الطبقة الوسط

البنك الدولي: 60% من سكان مصر فقراء والإصلاحات أثرت على الطبقة الوسط

اقتصاد

سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي

البنك الدولي: 60% من سكان مصر فقراء والإصلاحات أثرت على الطبقة الوسط

طارق السيد 01 مايو 2019 13:49

كشف البنك الدولي، الأربعاء، أن "حوالي 60% من سكان مصر إما فقراء أو أكثر احتياجا".

 

وأضاف البنك، في بيان، للإعلان عن تمديد إطار الشراكة مع مصر عامين إضافيين، أن الإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها مصر تظهر علامات نجاح.

 

وأعلن البنك تمديد إطار الشراكة مع مصر عامين إضافيين لينتهي في 2021. وقال إن الإطار الجديد سيركز على تنمية رأس المال البشري من خلال التشجيع على سرعة التنفيذ في مشاريع إصلاح قطاعي التعليم والصحة، مع دعم انتقال مصر إلى الاقتصاد الرقمي وخدمات الحكومة الإلكترونية.

 

وطالب الحكومة المصرية ببذل مزيد من الجهود لتسريع الاحتواء الاقتصادي واستيعاب القوى العاملة المتنامي.

 

وأوضح أن عدم المساواة آخذ في الازدياد واقترب معدل الفقر الوطني من 30% عام 2015، ارتفاعًا من 24.3% عام 2010. وأشار إلى أن هناك تباينات جغرافية مذهلة في معدلات الفقر، إذ تتراوح من 7% في محافظة بورسعيد إلى 66% في بعض محافظات الصعيد.

 

ولفت إلى أن الإصلاحات الاقتصادية أثرت على الطبقة الوسطى، التي تواجه ارتفاع بعض تكاليف المعيشة نتيجة للإصلاحات. وقال البنك إنه سيواصل دعم جهود الحكومة لتعزيز شبكة الأمان الاجتماعي في مصر، بما في ذلك إعداد برامج تساعد الفئات المحرومة على كسب سبل عيشها والتخرج من برنامج التحويلات النقدية.

 

وسيسمح هذا التمديد بمزيد من الدعم لتمكين النمو الذي يحركه القطاع الخاص من خلال معالجة الإصلاحات القطاعية والتنمية الاقتصادية المحلية في المناطق الأقل نمواً، بحسب البيان.

 

بدورها، أكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، أن قرار مجموعة البنك الدولي بتمديد إطار الشراكة مع مصر للفترة من 2015 إلى 2019 لمدة عامين آخرين تنتهي في 2021، سيركز على زيادة فرص العمل للشباب والمرأة بالتعاون مع القطاع الخاص.

 

وأوضحت، في بيان، أنه يساهم فى تحسين مستوى معيشة المواطنين، إضافة إلى زيادة الاستثمار فى العنصر البشرى خاصة فى مجالى الصحة والتعليم والتى تمثل أولوية لدى الرئيس عبد الفتاح السيسى، إضافة إلى دعم تحويل مصر إلى اقتصاد رقمى.

 

وكان مجلس المديرين التنفيذين لمجموعة البنك الدولى، قام بمراجعة رسمية لنتائج الإطار الحالي فيما يُعرف باسم استعراض الأداء والتعلّم، حيث يهدف التمديد إلى الحفاظ على زخم الإصلاحات، لضمان استمرار التقدم نحو النمو الشامل للجميع وخلق فرص العمل وزيادة الفرص الأفضل لجميع المواطنين.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان