رئيس التحرير: عادل صبري 06:45 صباحاً | الجمعة 24 مايو 2019 م | 19 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

كيف أثرت «رسوم الوقاية» على أسعار ومصانع الحديد؟.. تجار يجيبون

كيف أثرت «رسوم الوقاية» على أسعار ومصانع الحديد؟.. تجار يجيبون

طارق السيد 22 أبريل 2019 10:40

مع بدء تطبيق قرار فرض رسوم وقاية على واردات مصر من البليت وحديد التسليح ارتفعت أسعار منتجات عدد من مصانع، التي لا تنتج خام البليت، بقيمة تصل إلى 650 جنيها في الطن وسط توقعات بأن تصل الزيادات لـ 1500 جنيه.

 

واعتبر تجار أن فرض رسوم حماية على واردات البليت سيؤدى إلى أحد أمرين، إما أن تتوقف مصانع الدرفلة عن الإنتاج لأنها ستصبح غير قادرة على المنافسة فى ظل فرض هذه الرسوم، وبالتالى تضيع ملايين الاستثمارات، أو أن يتم تمرير هذه الزيادة إلى المستهلك.

 

والأسبوع الماضي، أعلنت وزارة المالية بدء تحصيل رسوم وقاية مؤقتة على واردات مصر تتضمن نسبة 15% على خام البليت و25% على حديد التسليح بجميع أشكاله سواء أسياخ أو قضبان أو لفائف أو عيدان بجانب منتجاته نصف التامة مثل البليت ولمدة 180 يومًا.

 

ويأتي ذلك تنفيذا لقرار وزير التجارة والصناعة رقم 346 لسنة 2019 بفرض تدابير وقائية مؤقتة على واردات مصر من حديد التسليح والصلب والتي تندرج تحت البندين الجمركيين (7213، و7214) من التعريفة الجمركية المنسقة.

 

وقدرت مصادر حكومية العائد من فرض رسوم على واردات البليت، خلال فترة الستة أشهر المقبلة، بما لا يقل عن 550 مليون جنيه، باحتساب متوسط رسوم 50 دولارًا عن كل طن، حيث تستورد مصر 1.5 مليون طن سنويًا من البليت.

 

**زيادات

خالد الدجوي، رئيس شركة الماسية للصلب، قال إن عددا من مصانع الحديد أعلنت زيادة أسعار منتجاتها، بعد قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم على واردات حديد التسليح والبليت، بينما أبقت المصانع، التي تنتج البليت محليا، على أسعار منتجاتها من حديد التسليح عند نفس مستوياتها.

 

وأضاف الدجوي، في تصريحات صحفية، أن مصنع الكومي رفع أسعار منتجاته من الحديد تسليم أرض المصنع إلى 11450 جنيها للطن، بدلا من 10900 جنيه، ورفع مصنع قوطة للصلب أسعار منتجاته إلى 11600 جنيه بدلا من 10950 جنيها للطن، بينما امتنع مصنع العشري عن بيع منتجات الحديد لحين الانتهاء من حساب التكلفة بعد فرض الرسوم الجديدة.

 

**لصالح بعض المصانع

جمال الجارحي، رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، توقع ارتفاع أسعار حديد التسليح في السوق المحلية بين 1000 و1500 جنيه للطن.

 

وأشار إلى أن القرار يصب في مصلحة 4 مصانع فقط تنتج خام البليت محليا، بينما تعتمد باقي المصانع في إنتاجها على استيراد البليت من الخارج.

 

وتستخدم المصانع المحلية 7.9 مليون طن بليت سنويا منها 4.5 مليون طن محلية وتستورد نحو 3.5 مليون طن، بحسب بيانات اتحاد الصناعات.

 

وأكد الجارحي أن تطبيق القرار يهدد بإغلاق 22 مصنعًا بمتوسط عمالة تقدر بنحو 1500 عامل بالمصنع الواحد وباستثمارات تقدر بنحو 50 مليار جنيه، تمثل 20% من صناعة حديد التسليح بمصر.

 

وكانت مصانع الحديد الصغيرة رفضت قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم حماية على واردات البليت، حيث قرر أصحابها رفع دعوى مستعجلة أمام القضاء الإداري من أجل وقف القرار.

 

**مصانع توقف الإنتاج

 

 أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية، إن بعض المصانع التي تنتج الحديد في مصر قامت بوقف إنتاجها مع الإعلان عن فرض الرسوم الوقائية على البليت وعلى وارد حديد التسليح من الخارج.

 

وتلقى اتحاد الصناعات إخطارًا رسميا من 7 مصانع بالتوقف عن الإنتاج، لنقص الخامات وعدم القدرة على الإنتاج في ظل الرسوم الحالية، وشملت قائمة المصانع التي أبلغت الغرفة رسميا بالتوقف عن العمل، مصانع تابعة لمجموعة الجارحي، والعشري وعنتر سلامة، والمنوفية، وطنطا.

 

وأشار إلى أن القرار يصب في مصلحة المصانع التي تنتج البليت فقط بينما يمثل ضررا لباقي المصانع.

 

وتوقع الزيني أن ترتفع أسعار الحديد بنسبة 15% خلال الفترة المقبلة متوقعا أن تصل الزيادة في سعر طن الحديد إلى ألف جنيه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان