رئيس التحرير: عادل صبري 02:33 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

إيرادات مصر من السياحة تقفز بنسبة 155.2% في 9 أشهر

إيرادات مصر من السياحة تقفز بنسبة 155.2% في 9 أشهر

طارق علي 28 يونيو 2018 18:55

أظهرت بيانات البنك المركزي المصري أن إيرادات مصر من السياحة قفزت خلال أول 9 أشهر من العام المالي الجاري بنسبة 155.2% مقارنة بنفس الفترة من عام 2016-2017.

 

وبحسب بيان من المركزي اليوم الخميس، عن أداء ميزان المدفوعات، سجلت إيرادات مصر من السياحة خلال الفترة من يوليو إلى مارس من عام 2017-2018 نحو 7.25 مليار دولار مقابل نحو 2.84 مليار دولار في نفس الفترة من العام السابق.

 

وانتعشت حركة السياحة في مصر خلال عام 2017 بعد زيادة أعداد السياح القادمين من عدة مناطق منها الأسواق الأوكرانية والصينية، والهولندية والعربية، رغم غياب السياحة الروسية لمصر.

 

وخلال 2017 قفزت إيرادات مصر من قطاع السياحة بنسبة 123.5% إلى نحو 7.6 مليار دولار مع زيادة أعداد السياح الوافدين إلى البلاد بنسبة 53.7% إلى نحو 8.3 مليون سائح، وفق رويترز.

 

وقال البنك المركزي المصري إن ميزان السفر سجل فائضا بنحو 5.5 مليار دولار في أول 9 أشهر من العام الجاري مقابل 651 مليون دولار في نفس الفترة من عام 2016-2017.

 

كما زادت إيرادات مصر من رسوم المرور بقناة السويس بمعدل 11.9% خلال أول 9 أشهر من 2017-2018 لتسجل نحو 4.2 مليار دولار مقابل نحو 3.7 مليار دولار.

 

وساهمت زيادة فائض ميزان السفر وزيادة متحصلات قناة السويس في تصاعد الفائض في ميزان الخدمات ليسجل نحو 7.8 مليار دولار مقابل نحو 3.3 مليار دولار خلال أول 9 أشهر من العام الماضي بنسبة زيادة 138.2%.

 

وقال بيان المركزي إن صافي التحويلات الجارية والميزان الخدمي قادا التحسن في حساب المعاملات الجارية خلال أول 9 أشهر من العام الجاري حيث تراجع العجز في حساب المعاملات الجارية بنسبة 57.5% إلى نحو 5.3 مليار دولار مقابل نحو 12.5 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

 

ويشمل حساب المعاملات الجارية الميزان التجاري الذي يعبر عن الفارق بين الصادرات والواردات، والميزان الخدمي الذي يرصد متحصلات الدولة من الخدمات مثل السياحة والنقل، بالإضافة إلى التحويلات الجارية التي تشمل تحويلات المصريين بالخارج، إلى جانب التحويلات الرسمية التي تشمل المساعدات والمنح.

 

ويدخل حساب المعاملات الجارية في قياس الدخل القومي الإجمالي للبلاد، بالإضافة إلى الإنفاق على الاستهلاك والاستثمار.

 

ويعبر التحسن في عجز حساب المعاملات الجارية عن تحسن الدخل القومي للبلاد في مقابل الإنفاق سواء كان على الاستهلاك أو الاستثمار.

 

وسجل ميزان المدفوعات فائضا كليا بلغ نحو 11 مليار دولار خلال أول 9 أشهر من العام المالي الجاري وهي نفس قيمة الفائض تقريبا التي حققها خلال الفترة المقارنة من عام 2016-2017، بحسب البيان.

 

ويرصد ميزان المدفوعات المعاملات الاقتصادية لمصر مع العالم الخارجي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان