رئيس التحرير: عادل صبري 07:57 صباحاً | السبت 07 ديسمبر 2019 م | 09 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

بتكلفة 5.212 مليار جنيه ويربط الموانئ ببعضها.. معلومات على محور 30 يونيو

بتكلفة 5.212 مليار جنيه ويربط الموانئ ببعضها.. معلومات على محور 30 يونيو

أخبار مصر

محور 30يونيو

بتكلفة 5.212 مليار جنيه ويربط الموانئ ببعضها.. معلومات على محور 30 يونيو

إسلام محمود - شمال سيناء 26 نوفمبر 2019 08:30

يفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خلال ساعات عبر الفيديو كونفرانس محور 30 يونيو أحد محاور شبكة الطرق القومية التى تنفذها الدولة، وسيربط محافظات القناة بورسعيد – الإسماعيلية – السويس ببعضها.


ويعد محور ٣٠ يونيو من أهم المشروعات القومية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتطوير الطرق التي تعد ركيزة أساسية لبناء مصر المستقبل، ويشمل المشروع طريقا حرا يتكون من اتجاهين كل اتجاه 5 حارات مرورية "2 للنقل الثقيل ، 3 للمركبات"، يفصل بينهم حاجز خراسانى.

 


ويشمل المحور17 كوبري كالتالي 8 كبارى رئيسية على المسار (شادرعزام، الكسارة أبو شلبي السطحي، السكة الحديد، ترعة الإسماعيلية، المحسمة، القاهرة -الإسماعيلية الصحراوي).


يأتي الهدف من مشروع محور 30 يونيو هو خدمة تنفيذ مشروعات محور تنمية قناة السويس والاسراع في معدلات التنمية على جانبي محور قناة السويس وتطوير وربط موانئ مصر (شرق وغرب بورسعيد ، دمياط ،الاسكندرية ،سيناء" target="_blank">شمال سيناء، بورسعيد ،خليج السويس) ببعضها.


ويربط محور 30 يونيو بين سيناء والدلتا وتنفيذ المخططات المستقبلية لروافد المنصورة والمطرية والجمالية وجبل الجلالة والعاصمة الادارية مما يساهم في الاسراع بمعدلات التنمية ورفع مقاومات المنطقة لمحيطة على جانبي الطريق ماديا واقتصاديا .

 


ويهدف إلى خلق فرص تنموية جديدة تساهم في زيادة الدخل القومي المصري وتوفير فرص العمل ووضع اماكن اثرية هامة على خريطة السياحة كمناطق تل دفنه كفري وجزيرة تنيس والربط بين مصر وافريقيا بالربط المستقبلي على محور افريقيا.


وتبلغ تكلفه محور 30 يونيو 5.212 مليار جنية و تم إيداع 500 مليون جنيه بالهيئة العامة للمساحة كمستحقات للأهالى مقابل نزع ملكية الأراضى التى تقع على مسار محور 30 يونيو .
وبعد المحور أحد المشروعات القومية الكبري، التى تأتى ضمن الخطة القومية للطرق، والتى تستهدف إيجاد محاور تنموية جديدة لتحقيق الإستراتيجية الشاملة للتنمية، والاستغلال الأمثل للموارد البشرية والاقتصادية والطبيعية، وتهيئة المجال لجذب السكان وخلخلة الكثافة السكانية المرتفعة فى المحافظات، والخروج من الوادى الضيق لتنمية مناطق الجمهورية وزيادة جذب الاستثمارات.

 


وسيتم استكمال المحور إلى منطقة شمال غرب خليج السويس، وهو ما سيحقق ربطا بين البؤرة الشمالية والجنوبية لمحور قناة السويس، وسيضيف تنوعًا كبيرًا فى الأنشطة الموجودة بالمنطقة، وسيحدث تغيرًا كبيرًا فى شكل التنمية بها.


فيما يتعلق بحجم الأعمال والمعدات والعمالة بالمشروع، فقد بلغ إجمالى كميات الحفر والردم والإحلال والتكريك 17.4 مليون م3، وحجم أعمال تسليح طبقات التربة 9.3 مليون م2، وإجمالي أعمال طبقات الأساس والدبش 3.4 مليون م3، وإجمالي أعمال الأسفلت 9 ملايين م2، بالإضافة إلى 400 كم طولى من الحواجز الخرسانية، و34 ألف طن حديد تسليح وباكيات معدنية، موضحاً أنه شارك في تنفيذ المحور 2000 معدة متنوعة، و50 ألف عامل.


وواجه مشروع محور 30 يونيو، أثناء تنفيذه عدداً كبيراً من التحديات والمعوقات، التى تم التغلب عليها من خلال العمل الجاد والدؤوب، ومنها، وجود كم هائل من المرافق المعترضة لمسار الطريق (خطوط وكابلات كهرباء – خطوط مياه وصرف صحى – خطوط بترول وغاز – كابلات إشارة وكابلات تليفونات.


لجانب سكة حديد – ترع ومصارف وقنايات) حيث تطلب ذلك تنسيقات مستمرة مع جهات الولاية على هذه المرافق، وتنفيذ أعمال صناعية (كباري – أنفاق – عدايات – برابخ – أعمال حماية)، وأدى ذلك لزيادة تكلفة المشروع والتوقيت اللازم للتنفيذ.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان