رئيس التحرير: عادل صبري 01:18 صباحاً | الأحد 17 نوفمبر 2019 م | 19 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

بالصور| عزاء هيثم أحمد زكي.. أخوه يأخذ واجب العزاء وخطيبة الراحل تبكي  

بالصور| عزاء هيثم أحمد زكي.. أخوه يأخذ واجب العزاء وخطيبة الراحل تبكي  

أخبار مصر

عزاء هيثم أحمد زكي

بالصور| عزاء هيثم أحمد زكي.. أخوه يأخذ واجب العزاء وخطيبة الراحل تبكي  

فادي الصاوي 09 نوفمبر 2019 21:05

أقيم مساء اليوم السبت، عزاء للفنان الراحل هيثم أحمد زكي، بمسجد الشرطة بمدينة الشيخ زايد، بعدما عثرت قوات الأمن على جثته بمنزله يوم الخميس الماضي إثر تعرضه لهبوط حاد فى الدورة الدموية.

 

كان فى مقدمة المتواجدين فى العزاء رامى عز الدين بركات الأخ غير الشقيق لهيثم زكي، كما تواجدت إنجى سلامة، خطيبة الفنان الراحل، التى دخلت فى موجة من البكاء فور وصولها لتلقى عزائه، وفيما حاولت صديقاتها تهدئتها.

 

 

وحرص عدد من الفنانين على تقديم واجب العزاء فى الفنان الراحل، منهم أحمد حلمى، محمد إمام، أحمد السقا، محمد هنيدي، الفنانة التونسية درة، ياسمين رئيس، شهيرة، أحمد صلاح حسنى، محمد لطفى، محمد عبد الرحمن، ومحمد رجب، هنا شيحة، هشام سليم، ناهد السباعي، إيهاب فهمي، عمرو مصطفى متولى، خالد سرحان، محمد محمود عبد العزيز، باسم سمرة.

 

كما حضر العزاء أيضا الفنانة نورا ومى نور الشريف ونقيب الممثلين أشرف زكي، وشيري عادل ومحمد رمضان وأروى جودة.

 

وجرى تشييع جثمان هيثم أحمد زكي، من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين بعد أداء صلاة الجنازة عليه ، بعدها انتقل الجثمان إلى مثواه الأخير بمقابر الأسرة فى مدينة السادس من أكتوبر، وسط حضور عدد كبير من نجوم الفن الذين حرصوا على وداعه.

 

وكانت نيابة أول وثان الشيخ زايد، أصدرت تقريرا عن الوفاة، أشارت فيه إلى أن الوفاة طبيعية، وأن المتوفي عانى من متاعب صحية مساء الثلاثاء الخامس من نوفمبر، تتمثل في مغص وتقلصات أصابته نتيجة تناوله لعقاقير ومقويات العضلات، خاصة أن في هذا اليوم كان عائدًا من "الجيم"، ومرهق بسبب التمارين، وتعاطيه جرعة زائدة من العقاقير التي تسببت في إعيائه، ونقله أفراد أمن الكمباوند لأقرب صيدلية، وحقنه الصيدلي حقنتين مسكن آلام.

 

وبعد فحص كاميرات المراقبة في الكمباوند تبين أن هيثم زكي نزل من منزله برفقة أفراد الأمن ونقلوه إلى الصيدلية، ثم أعادوه مرة أخرى.

 

وكشف أفراد الأمن أن الراحل طلب منهم تركه ليرتاح، وفي اليوم التالي حاولوا الاطمئنان عليه ولكنه لم يجب، وزاد قلقهم مع حضور خطيبته وخالته، وأكدوا عدم الإجابة على الاتصالات، ليبلغوا الشرطة التي أخطرت النيابة لكسر باب الشقة، ليتم العثور على الجثمان بأرضية الحمام.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان