رئيس التحرير: عادل صبري 04:40 صباحاً | الثلاثاء 16 يوليو 2019 م | 13 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

رغم زيادة أسعار البنزين.. لماذا انخفضت أسعار الخضراوات والفاكهة؟

رغم زيادة أسعار البنزين.. لماذا انخفضت أسعار الخضراوات والفاكهة؟

فادي الصاوي 11 يوليو 2019 20:54

شهدت أسواق التجزئة بمصر تراجعًا كبيرًا في أسعار الفاكهة والخضراوات، رغم قيام الحكومة بزيادة أسعار المواد البترولية ما تسبب في ارتفاع تكلفة النقل.

 

وتراوح سعر كيلو الطماطم بين 1.5 جنيه و4 جنيهات، والبطاطس بين 3.8 و5 جنيهات، والبصل بين 2.54 و3.5 جنيه، والكوسة بين 2.5 جنيه و5 جنيهات، والفاصوليا بين 8 جنيهات و12 جنيها، والباذنجان البلدي بين 1.5 جنيه و3 جنيهات، والفلفل الرومي البلدي بين 2 جنيه و4 جنيهات، والملوخية بين 2 جنيه و3 جنيهات، والخيار البلدي بين 1.5 و2.5 جنيه، والبامية بين 11 و17 جنيها.

 

أما أسعار الفاكهة، فتراوح سعر العنب البناتي الأصفر بين 4 و7 جنيهات، العنب البناتي الأحمر بين 4 و10 جنيهات، والكانتالوب بين 2 و4.5 جنيه، البطيخ (4 : 6 كيلو جرامات) بين 10 جنيهات و15 جنيها، والخوخ بين 4 و10 جنيهات، المانجو البلدي بين 5 و10 جنيهات.

 

كانت حكومة المهندس مصطفى مدبولي، أعلنت يوم الجمعة الماضية تحريك أسعار المواد البترولية من بنزين وسولار وبوتاجاز، وذلك في إطار خطتها لرفع الدعم عن الوقود والاستفادة منه في قطاعات أخرى أشد حاجة، وبجانب تخفيض عجز الموازنة العامة للدولة.

 

وكشف حاتم نجيب نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة بالغرفة التجارية بالقاهرة، عن انخفاض أسعار الخضراوات والفاكهة بشكل كبير هذا الموسم مقارنة بالعام الماضي، بنسبة بلغت 40٪ لبعض الأصناف.

 

وأشار نجيب، إلى أن سبب تراجع الأسعار يرجع إلى زيادة الكميات المعروضة، زيادة منافذ البيع والتوزيع، والسياسات المتبعة من الدولة من أجل تحجيم احتكار الأصناف المختلفة من الخضراوات.

 

فيما أرجع أحد المواطنين ويدعى "أحمد إبراهيم"، أسباب انخفاض أسعار الخضراوات والفاكهة هذا العام، مقارنة بمثل هذا التوقيت من  العام الماضي، إلى افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي المشروع القومي للصوب الزراعية،  الأمر الذى ساهم فى توافر المنتجات الزراعية بأطنان كبير، ما ترتب عليه انخفاض الأسعار واختفاء الغلاء.

 

بينما أشار المواطن أحمد البهي، إلى أن ارتفاع درجات الحرارة دفعت التجار والمزارعين إلى زيادة المعروض من الخضروات والفاكهة فى السوق المحلى، خوفا على السلع من الكساد بسبب الحر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان