رئيس التحرير: عادل صبري 12:23 صباحاً | الأربعاء 24 أبريل 2019 م | 18 شعبان 1440 هـ | الـقـاهـره °

وزيرة الهجرة تستقبل أحد العائدين من السودان

وزيرة الهجرة تستقبل أحد العائدين من السودان

دعاء احمد 15 أبريل 2019 14:38

استقبلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، السيد ياسر إبراهيم لاشين رئيس اللجنة النقابية ببنك الإٍسكندرية، الأمين العام المساعد بالنقابة العامة للتأمينات والأعمال المالية بجمهورية مصر العربية، الذي كان ضمن وفد النقابة العامة المشكَّل من 6 أفراد كانوا عالقين بالسودان بسبب الأحداث الأخيرة التي مرت بها الخرطوم.

 

وأكدت مكرم أن الدولة المصرية تقف خلف أبنائها في كافة الدول وهذا هو حق أبنائها عليها، وواجبها نحوهم مشيرة إلى سعى الوزارة  على حل أزمات ومشكلات المصريين بالخارج فى اسرع وقت

 

وقالت نبيلة مكرم: إن هدف الوزارة هو حماية أبنائها في الخارج وإزالة العقبات التي تواجههم لأنهم خط دفاع مصر الأول وسفرائها فى كل الدولة

 

كما أكدت على ان وزارة تولى اهتماما بابنائها الموجدين فى الدول غير المستقرة وتتابع دئما مع سفراء لحمايتهم وتقديم كافة الدعم لهم.

 

 

وقال ياسر لاشين إنه كان متواجدًا في السودان ضمن وفد مشكل من 6 أفراد لحضور مؤتمر الولايات الإقليمية للمصارف والضرائب والأعمال المالية بالخرطوم، بناء على دعوة رسمية، وذلك في إطار البروتوكول بين النقابة العامة للتأمينات والأعمال المالية بمصر واتحاد المصارف والضرائب والأعمال المالية بالسودان.

 

وأضاف أنه فور قيام الأحداث الأخيرة بدولة السودان الشقيق، اتخذت عدة قرارات منها إغلاق المجال الجوي والبري والبحري متزامنا مع موعد الطيران الخاص بعودتهم إلى مصر، ونظرا لتطبيق حظر التجول بالعاصمة الخرطوم، فقد كان من الصعب التحرك، مشيدًا بموقف الأشقاء السودانيين من لجنة البنوك والمصارف لتواجدهم بجانبهم حتى وصول ممثل السفارة المصرية لهم ومغادرتهم.

 

وأشار لاشين إلى أنه بمجرد علم وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم بالموقف الخاص بهم، قامت بمجهود وافر في الاتصال بالسفارة المصرية بالخرطوم مباشرة والتواصل مع وزير الطيران، مشيدًا بتحرك السفارة المصرية وإرسال مندوب منها للفندق محل إقامتهم عدة مرات، فضلًا عن التواصل المستمر من فريق عمل وزارة الهجرة.

 

وأعرب  لاشين عن شعوره والوفد المرافق له بالفخر بأنهم مصريين لما لمسوه من اهتمام من دولتهم، وذلك عقب فترة اضطراب بسبب الأحداث، مشيرًا إلى أنه تم نقلهم عبر أول طائرة استثنائية أقلعت من السودان برفقة عدد من الطلاب المصريين الدارسين هناك ووفود من الدول الأخرى، الذين شهدوا هذا التعامل من الدولة، فكان الأمر بمثابة رسالة احترام للعالم كله بأن دولتنا تقف بجانبنا.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان