رئيس التحرير: عادل صبري 08:13 مساءً | الاثنين 18 مارس 2019 م | 11 رجب 1440 هـ | الـقـاهـره °

مصر ترحب بإعدام العراق لقتلة السفير إيهاب الشريف

مصر ترحب بإعدام العراق لقتلة السفير إيهاب الشريف

أخبار مصر

سامح شكري وزير الخارجية

مصر ترحب بإعدام العراق لقتلة السفير إيهاب الشريف

فادي الصاوي 14 مارس 2019 19:45

رحبت مصر بحُكم الإعدام الصادر من محكمة جنايات الكرخ العراقية، بحق مُدانين اثنين شاركا في جريمة خطف السفير إيهاب الشريف، سفير مصر الأسبق في بغداد يوم 2 يوليو 2005، قبل أن يتم اغتياله لاحقاً بالعراق.

 

كانت محكمة جنايات الكرخ برئاسة محكمة استئناف بغداد الكرخ الاتحادية  أصدرت يوم 11 مارس 2019 حكمين بالإعدام لمدانين اثنين عن جريمة الاشتراك بحادث خطف السفير المصرى السابق فى بغداد إيهاب الشريف.

 

وذكر بيان صادر عن المركز الإعلامى لمجلس القضاء الأعلى فى العراق أن الهيئة الأولى فى محكمة جنايات الكرخ نظرت قضية مدانين اثنين اعترفا بحادثة خطف السفير المصرى السابق إيهاب الشريف فى منطقة نفق الشرطة واقتياده إلى منطقة العامرية ومن ثم إلى مدينة الفلوجة، ووجدت المحكمة الأدلة والاعترافات كافية لإصدار حكم الإعدام شنقا حتى الموت بحقهم"، مبينا أن "الأحكام جاءت استنادا لأحكام المادة 421/ج/و/د من قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969 المعدل".

 

وبدورها أصدرت  وزارة الخارجية المصرية بيانا اليوم الخميس، قالت فيه :"إذ تُعرب وزارة الخارجية عن تقديرها للجهود المبذولة من قبل السُلطات المعنية العراقية، بالتعاون والتنسيق مع نظيراتها المصرية، لإنجاز العدالة بحق مُرتكبي جريمة خطف واغتيال السفير المصري الأسبق في بغداد، فإنها تؤكد من جديد عزمها وتصميمها على الاستمرار في مواصلة إسهامها للسعي لنيل كل حقوق شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بدمائهم فداءً للوطن بضمان مثول المتورطين في هذه الجرائم البشعة أمام القضاء، ليتم القصاص منهم وفقاً لأحكام القانون على ما ارتكبوه من جرائم بحق مصر وشعبها الكريم".

 

يذكر أنه تم خطف السفير إيهاب الشريف يوم السبت 3 يوليو، 2005 عندما خرج من سيارته لشراء جريدة، وبعد 3 أيام من الواقعة نشرت جماعة تنظيم القاعدة التي يتزعمها أبو مصعب الزرقاوي على موقعها على الإنترنت بيانا أعلنت فيها أنها قتلت إيهاب الشريف، وجاء في الرسالة الإشارة إلى أنه كان يعمل دبلوماسيا في إسرائيل. وضمن بيان تسجيل فيديو يظهر فيه إيهاب الشريف معصوب العينين وهو يذكر هويته ومحل إقامته في مصر.

 

وذكرت بعض التقارير الإعلامية فى ذلك الوقت أن عملية خطف إيهاب الشريف سبقها ثلاث محاولات خطف فاشلة بسبب حنكة السفير ودرايته بشوارع بغداد وخبرته الأمنية،  وذكرت التقارير وقتها أن وراء الحادث دولة إقليمية أبرمت صفقة سلاح لتزويد التنظيم الإرهابي في العراق بها، إلا أن تلك التقارير لم تسمى تلك الدولة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان