رئيس التحرير: عادل صبري 12:25 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

دماء بمجزر دمنهور.. ضمير طبيب بيطري ينتهي بطعنة جزار

أنقذ 2500 مواطن من السل

دماء بمجزر دمنهور.. ضمير طبيب بيطري ينتهي بطعنة جزار

هادير أشرف 29 نوفمبر 2018 19:29

 

لم يتلق الطبيب البيطري «سالم شعبان»، مكافأة على ضميره الحي إلا طعنة من جزار "مجزر دمنهور العمومي"، لمنعه ذبح بقرة مصابة بالسل، حتى لا تنتقل العدوى للمواطنين الذين يتناولون لحمها.

 

وروى نقيب الأطباء البيطريين بالإسكندرية، «سامي أبو العطا»، ما حدث مع الطبيب "سالم"، قائلاً: «الدكتور سالم جرى الاعتداء عليه اليوم من جزار أثناء الكشف على الذبيحة واكتشافه أنها غير صالحة للاستهلاك الآدمي».

 

وأوضح «أبو العطا» لـ«مصر العربية»، أن الطبيب تم إنقاذه قبل الفتك به على يد الجزار، وأصيب بجرح قطعي في عضلات البطن استلزم إجراء عمليه جراحية له وعمل عشرين غرزة جراحية بالبطن.

 

 

وخاطب نقيب الأطباء البيطريين بالإسكندرية الحكومة، قائلاً: "أخاطب متخذي القرار الذين يصمتون على مثل هذه المهازل والإهانة التي تحدث للأطباء البيطريين وهم يؤدون أعمالهم بأمانة وإخلاص، تم مخاطبتكم عن طريق النقابة العامة للأطباء البيطريين وجميع مديري المديريات بالمحافظات والنقابات الفرعية بالمحافظات أكثر من مائة مرة بتفعيل دور شرطة المرافق لحماية الأطباء البيطريين وهم يؤدون عملهم داخل المجازر لما يتعرضون له من اعتداءات مستمرة ولكن للأسف كنتم آذانا صماء".

 

وتابع: "لو فرضنا ماحدث اليوم للزميل داخل المجزر حدث مع أبنائنا البواسل من أحد مجندي الشرطة أو جندي من المؤسسة العسكرية المحترمة ماذا كانت ستفعل الحكومة؟".

 

وأكد «أبو العطاء»، أن «دماء الأطباء البيطريين العاملين في المجازر مستباحة دائما، وليست الحالة الاولى ولن تكون الأخيرة بعد حوادث قتل وإصابات لأطباء شرفاء رفضوا ذبح مواشي مريضة» ووقفوا بكل قوة لحماية صحة المواطنين من أمراض وأوبئة قد تفتك بهم وبأولادهم.

 

ومن جانبه طالب نقيب الأطباء البيطريين، الدكتور «خالد العامري»، وزير الزراعة الدكتور «عزالدين أبو ستيت»، بسرعة التواصل مع وزارتي التنمية المحلية، والداخلية، والمحافظين، لتوفير وحدات شرطية ثابتة داخل المجازر لحماية الأطباء البيطريين العاملين بها، أو تخصيص دوريات شرطية لتتواجد خلال فترات إجراء عمليات الكشف البيطرى على الذبائح».

 

ووجه نقيب الأطباء البيطريين الشكر إلى أجهزة الدولة التي تدخلت بمنتهى السرعة فور وقوع حادثة التعدي على الطبيب بمجزر دمنهور، «سالم شعبان سالم»، من قبل جزار، ومنعه ذبح حيوان مصاب بالسل.

 

وأكدت عضو مجلس النقابة العامة للأطباء البيطريين، «شيرين ذكي»، أن الجمعية العمومية الطارئة للبيطريين، اتخذت قرارًا بتشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ قرارات العمومية، مشيرة إلى أنه سيتم عقد اجتماع مع أعضائها السبت المقبل، وسيتم طرح المطالبة بإجراء لقاء مع وزير الداخلية، لتخصيص وحدات شرطية داخل المجازر، لحماية صحة المواطنين المصريين، وحياة البيطريين.

 

وأكدت أن الطبيب فى المجزر يمثل الدولة، والاعتداء عليه يمثل اعتداء على الحكومة، بأكملها وعلى الجهاز الرقابي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان