رئيس التحرير: عادل صبري 01:33 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

برلماني عن سفريات قيادات الشركات الحكومية: رشاوى وإهدار للمال العام

برلماني عن سفريات قيادات الشركات الحكومية: رشاوى وإهدار للمال العام

أخبار مصر

النائب عاطف عبد الجواد

تقدم بسؤال للحكومة..

برلماني عن سفريات قيادات الشركات الحكومية: رشاوى وإهدار للمال العام

محمود عبد القادر 09 أكتوبر 2018 14:55

تقدم النائب البرلماني عاطف عبد الجواد، بسؤال لرئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفي مدبولي، بشأن إهدار ملايين الجنيهات نتيجة سفر بعض رؤساء وقيادات بعض الشركات الحكومية للخارج لأسباب معظمها غير منطقي، مما يعد إهدارا للمال العام يستوجب المسألة ومحاسبة المسئولين عن سفر هؤلاء للخارج.

 

وأضاف عبد الجواد، فى بيان صحفي له اليوم الثلاثاء، أنه فى الوقت الذى يئن فيه جموع بسطاء ومتوسطي الدخل من الشعب المصرى من صعوبة الحياة والأسعار، هناك العديد من السفريات للخارج لمدة تتراوح لأسابيع لقيادات شركات ومؤسسات وبلغت حتى لموظفين ومهندسين بجهات حكومية لأسباب معظمها واهية ومصروفات وأعباء تحمل على خزينة الدولة بأشكال وطرق ملتويه.

 

وأوضح عضو مجلس النواب، أن هذه السفريات يتم احتساب نفقاتها على أنها أسعار المعدات التى يتم توريدها للشركة أو دورات أو زيادة خبرات ومعظمها لا يعود على الدولة بأى نفع مادى بل بالعكس يعود على باقى الموظفين والعاملين بشركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام بالتأثير النفسى السلبى، لأنهم يرون ويسمعون يوميا عن رؤساء وأعضاء مجالس إداراتهم فى سفريات خارجيه دون أن يروا لها مردود مادى أو معنوى على مؤسساتهم.

 

وطالب النائب بوضع معايير صارمة لسفر رؤساء أو أى موظف بالقطاع العام أو قطاع الأعمال للخارج، مع ضرورة أن تكون هناك جهات تراقب هذه الرحلات وتقيم أسبابها ومردودها، مع تقديم حصر شامل بكامل النفقات بكشف تفصيلى عما تحملته الخزانة العامة للدولة.

 

وأشار إلى أن الكثير من هذه السفريات لا يتعدى كونه رحلات بدعوات خاصه وهى فى الحقيقة رشاوى مقنعه فى معظم مؤسسات وشركات مملوكه للدولة أو جزء كبير منها للدولة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان