رئيس التحرير: عادل صبري 08:45 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحف القاهرة: عودة المدارس.. والسيسي في الأمم المتحدة

صحف القاهرة: عودة المدارس.. والسيسي في الأمم المتحدة

أخبار مصر

صحف القاهرة - 22 سبتمبر 2018

صحف القاهرة: عودة المدارس.. والسيسي في الأمم المتحدة

وكالات - أحمد الشاعر 22 سبتمبر 2018 10:30

 

 استعرضت صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم السبت، عددا من القضايا المهمة أبرزها العودة إلى المدارس، ووصول الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

وذكرت صحيفة (الأهرام)، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى بدأ أمس زيارته إلى نيويورك للمشاركة فى اجتماعات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث سيلقى الرئيس بيان مصر أمام الجمعية العامة، الذى سيتناول رؤية مصر لتعزيز دور المنظمة الدولية، والمواقف المصرية تجاه تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية ورؤيتها لأولويات حفظ السلم والأمن العالميين، وجهود مصر فى دعم مكافحة الإرهاب الدولي.

 

ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم الرئاسة قوله إن الرئيس السيسى سيرأس الاجتماع رفيع المستوى لمجموعة السبعة والسبعين، التى تتولى مصر رئاستها خلال العام الجارى للمرة الثالثة فى تاريخ المجموعة، حيث سيلقى البيان الافتتاحى لمصر أمام الاجتماع، والذى يتضمن استعراض الدور المصرى فى دعم أنشطة المجموعة منذ تأسيسها فى ستينيات القرن الماضي، مما أسهم بشكل فعال فى تعزيز دورها فى إطار التعاون فيما بين دول الجنوب.. كما يشمل البيان موقف مصر نحو الجهود الرامية لإصلاح المنظومة التنموية للأمم المتحدة للاستجابة بشكل أكبر للمتطلبات والاحتياجات التنموية لدولها الأعضاء.

 

وفي موضوع آخر، ذكرت "الأهرام" أن فعاليات التدريب المشترك «النجم الساطع 2018» الذى تم تنفيذه بقاعدة محمد نجيب العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية للعام الثانى على التوالى فى الفترة من 8 إلى 20 سبتمبر الحالى اختتمت بمشاركة قوات من مصر والولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول العربية والأجنبية و16 دولة أخرى بصفة مراقب.

 

وأشارت إلى أن التدريب، الذى يعد من أكبر التدريبات التى تشهدها المنطقة، تضمن العديد من المراحل التنظيمية والتدريبية بدءاً من تدفق القوات المشاركة حتى تنفيذ المرحلة الرئيسية فى ختام الفعاليات.

 

واشتمل التدريب العديد من المحاضرات النظرية والعملية فى مكافحة الإرهاب وطرق مكافحة العبوات الناسفة وتنفيذ الرمايات غير النمطية بالذخيرة الحية من مختلف الأسلحة.

 

من جانبها ، ذكرت صحيفة (الجمهورية) أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يشارك في اجتماعات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.. ويلقي الرئيس بيان مصر أمام الجمعية العامة، ويتناول رؤية مصر لتعزيز دور الأمم المتحدة وكذا المواقف المصرية تجاه مجمل تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية ورؤيتها لأولويات صون السلم والأمن العالميين وجهود مصر في دعم مكافحة الإرهاب الدولي.

 

وأضافت الصحيفة أن فعاليات التدريب المشترك "النجم الساطع 2018" والذي تم تنفيذه بقاعدة محمد نجيب العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية للعام الثاني على التوالي في الفترة من 8 إلي 20 سبتمبر الجاري اختتم بمشاركة قوات كل من مصر والولايات المتحدة الامريكية وعدد من الدول العربية والأجنبية و16 دولة أخري بصفة مراقب.

 

وأشارت إلى أن التدريب، الذي يعد من أكبر التدريبات التي تشهدها المنطقة، تضمن العديد من المراحل التنظيمية والتدريبية بدءاً من تدفق القوات المشاركة حتي تنفيذ المرحلة الرئيسية في ختام الفاعليات واشتمل التدريب علي عقد العديد من المحاضرات النظرية والعملية في مجال مكافحة الإرهاب وطرق مكافحة العبوات الناسفة وتنفيذ الرمايات غير النمطية بالذخيرة الحية من مختلف الاسلحة كذلك تنفيذ عناصر من القوات البحرية تدريبات مشتركة شملت مكافحة التهديدات غير النمطية التي قد تتعرض لها الوحدات البحرية بالبحر.

 

وحول العام الدراس الجديد ، ذكرت "الجمهورية" أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أكد أن العام الدراسي الجديد الذي ينطلق اليوم رسمياً، سوف يشهد انضباطاً كاملاً في جميع النواحي ولن نسمح بأية تجاوزات تتم من أي طرف من أطراف العملية التعليمية لتحقيق الاستفادة القصوي للطلاب علي مدار العام الذي ينتهي آخر يونيو القادم.

 

وقال الوزير في تصريحات خاصة لـ "الجمهورية" إننا ندخل العام الدراسي الجديد ونحن ننفذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي أن يكون عام التعليم في مصر هو عام 2018/2019.. وإن هناك تعليمات صارمة صدرت إلي قيادات التعليم سواء داخل الوزارة أو المديريات والإدارات التعليمية بالمتابعة الميدانية الدقيقة للدراسة دون الاعتماد على التقارير المكتبية خاصة أننا نطلق النظام الدراسي الجديد لرياض الأطفال والصف الأول الابتدائي الذي نأمل أن يغير المفهوم التقليدي للعملية التعليمية لدي كل الأطراف سواء التلميذ أو المدرس أو ولي الأمر ليخلق جيلاً متعلماً واعياً ومنتجاً.

 

وفي موضوع آخر، ذكرت "الجمهورية" أن بعثة صندوق النقد الدولي تصل للقاهرة نهاية الشهر القادم لإجراء المراجعة الرابعة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي. والذي يتيح لمصر الحصول علي قرض بقيمة 12 مليار دولار علي مدار 3 سنوات.

 

ونقلت عن الدكتور محمد معيط وزير المالية قوله : تجري بعثة الصندوق مشاورات مع المسئولين للتعرف علي الإجراءات التي اتخذتها الحكومة ضمن البرنامج بما يتيح لمصر الحصول علي شريحة جديدة قيمتها مليارا دولار من القرض والذي حصلت مصر منه حتى الآن على نحو 8 مليارات دولار.. ويتبقى شريحتان قيمة كل منهما مليارا دولار، تصرف الأولى في ديسمبر القادم، والثانية يونيو من العام القادم.

 

من جهتها ، ذكرت صحيفة (أخبار اليوم)، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي بدأ أمس زيارة مهمة إلى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة والمنعقدة حاليا بنيويورك، ويلتقي الرئيس على هامش الاجتماعات عددا من قادة ورؤساء دول وحكومات العالم والسكرتير العام للأمم المتحدة ورئيس البنك الدولي.

 

وأضافت الصحيفة أن البيت الأبيض والرئاسة الفرنسية أعلنا عن لقاء سيجري بين الرئيس السيسي وكل من الرئيس الامريكي دونالد ترامب والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مطلع الاسبوع الحالي ، وتتصدر مباحثات الرئيس عدد من القضايا السياسية علي رأسها القضية الفلسطينية والأزمة السورية والأوضاع في اليمن إلي جانب العلاقات الثنائية.

 

ونقلت عن السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية قوله إن الرئيس سيلقي بيان مصر أمام الجمعية العامة، والذي يتناول رؤية مصر لتعزيز دور الأمم المتحدة تجاه تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية ورؤيتها لأولويات السلم والأمن العالميين، وجهود مصر في دعم مكافحة الإرهاب الدولي كما يترأس الرئيس الاجتماع رفيع المستوي لمجموعة الـ٧٧، التي تتولي مصر رئاستها للمرة الثالثة.

 

وأشارت إلى أن الرئيس يلقي البيان الافتتاحي أمام الاجتماع، والذي يتضمن استعراض الدور المصري في دعم أنشطة المجموعة منذ تأسيسها كما يشمل موقف مصر نحو الجهود الرامية لإصلاح المنظومة التنموية للأمم المتحدة كما سيشارك الرئيس في قمة نلسون مانديلا للسلام، والتي تأتي تزامناً مع الاحتفال بالذكري المئوية لمولد الزعيم الإفريقي الراحل، ويلقي كلمة بهذه المناسبة.

 

وفي شأن آخر، ذكرت (أخبار اليوم) أن الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي التقت ببعثة بنك التنمية الأفريقي، وأن خالد شريف نائب رئيس البنك أعلن أنه جرى، خلال اللقاء، الاتفاق علي الاجراءات اللازمة لصرف الشريحة الثالثة والأخيرة من التمويل الذي يقدمه البنك لمصر، والبالغ قيمتها ٥٠٠ مليون دولار من اجمالي ١٫٥ مليار دولار والمنتظر تحويلها خلال ايام.

 

وفي السياق نفسه وقعت وزيرة الاستثمار مع كل من نيفين جامع رئيس جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ولجنة منحة المملكة العربية السعودية اتفاقا للمساهمة في تمويل المشروعات الصغيرة بقيمة ٥٠ مليون جنيه بهدف تعميم تطبيق تجربة شارع مصر في مختلف المحافظات وتوفير التمويل اللازم لمشروعات عربات الطعام.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أعلن أن خطة العام المالى الحالى بمدينة قنا الجديدة، تبلغ 622.6 مليون جنيه لتنفيذ المشروعات التنموية والخدمية، منها 250 مليون جنيه لمشروعات الكهرباء، و51 مليونا لمشروعات الطرق والاتصالات، و70 مليونا لمشروعات مياه الشرب، 55.5 مليون لمشروعات الصرف الصحي، و20 مليونا لمشروعات الإسكان، و162 مليونا لمشروعات الخدمات، و5.1 مليون جنيه لمشروعات الزراعة، و9 ملايين للتجهيزات الإدارية.

 

وقال مدبولي إنه تم الانتهاء من تنفيذ 5084 وحدة سكنية بمشروع الإسكان الاجتماعي، بالمدينة، وإسناد تنفيذ 6068 وحدة أخرى.

 

الشأن الدولي:

وفي الشأن الدولي، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، أن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان وجه امس انتقادات حادة للتسريبات الصحفية التي تناولت تحذيرات رئيس أركان الجيش الإسرائيلي جادي إيزنكوت حول المخاوف من حدوث انفجار أمني في الضفة الغربية، واعتبر ليبرمان أن هذه التسريبات تجاوزت الخطوط الحمراء وأضرت بالأمن القومي لإسرائيل. مطالبا بتفعيل جهاز "الشاباك" لوقف هذه التسريبات.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الخارجية الصينية قالت أمس إنه يتعين علي الولايات المتحدة تحمل العواقب في حال لم تلغ العقوبات المفروضة على الصين. بسبب تعاونها مع روسيا، كما أن الخارجية الصينية ذكرت في بيان رسمي أن التعاون الصيني الروسي، بما في ذلك في مجال الدفاع، لا يتعارض مع القانون الدولي وغير موجه ضد بلدان ثالثة وبكين مستمرة في التعاون الاستراتيجي مع موسكو رغم العقوبات الأمريكية.

 

من جانبها، ذكرت صحيفة (الأهرام)، أن وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف، أعلن أمس، أن جبهة النصرة يجب أن تغادر المنطقة المنزوعة السلاح فى إدلب بسوريا بحلول منتصف أكتوبر.

 

ونقلت الصحيفة عن لافروف قوله: إن التهديد الرئيسى لوحدة الأراضى السورية يجىء من الضفة الشرقية لنهر الفرات التى تسيطر عليها الولايات المتحدة.

 

فى سياق آخر، أعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين، أنه من غير المقبول أن تواصل الولايات المتحدة دعمها العسكرى والسياسى والإعلامى لوحدات حماية الشعب الكردية التى تشكل العمود الفقرى لـ «قوات سوريا الديمقراطية»، وتصفها أنقرة بالإرهابية، وبالتزامن مع تطبيق خريطة الطريق، معربا عن عزم بلاده على الاستمرار فى تنفيذ عمليات «مكافحة الإرهاب» خارج حدودها.

 

وقالت الصحيفة إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية اعتمدت مشروع القرار الذى تقدمت به مصر حول تطبيق نظام ضمانات الوكالة فى الشرق الأوسط.

 

وأوضح عمر عامر مندوب مصر الدائم لدى الوكالة أن جهود السفارة المصرية فى فيينا أسفرت عن اعتماد مشروع القرار المصرى. وأكد أن اعتماد هذا القرار يعكس تمسك مصر بموقفها الداعى لإخضاع المنشآت النووية كافة فى الشرق الأوسط لنظام الضمانات الشاملة لوكالة الطاقة الذرية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان