رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| بسبب الإهمال.. توقف المنطقة الصناعية في المنيا ومبانيها خاوية

بالصور| بسبب الإهمال.. توقف المنطقة الصناعية في المنيا ومبانيها خاوية

أخبار مصر

مصانع المنيا المتوقفة

بالصور| بسبب الإهمال.. توقف المنطقة الصناعية في المنيا ومبانيها خاوية

احمد المصري 09 أغسطس 2018 13:50

شكا عمال من محافظة المنيا مما وصفوه بالإهمال الكبير التي تشهده المنطقة الصناعية في المحافظة، وأدى إلى توقف العديد من المصانع وتحولها إلى مبانٍ مهجورة لا يستغلها المستثمرين، برغم إنشائها لأغراض استثمارية.

 

فتشهد المنطقة التي أقيمت في مدينة المنيا الجديدة على مساحة ألفان و 170 فدان، بعد أن صدر لها قرار إنشاء عام 1997، وتضم 147 مصنعا منتجا، و 141 تحت الإنشاء و 53 في مرحلة إعداد المستندات وإنهاء الإجراءات، و 62 مصنعا متعثرًا.

 

 

وقال مصدر داخل المنطقة الصناعية فضّل عدم ذكر إسمه، إن التكلفة الإستثمارية للمنطقة بلغت نحو مليار و 600 مليون جنيه، أنفقت جميعها على أعمال البنية الأساسية، وتضم مصانع للحديد والأسمنت والحجر الجيري والبودرة والرخام؛ إلّا أنه وبسبب السلبيات التي تُعاني منها المنطقة حوّلتها إلى طاردة للمستثمرين.

 

وجمع عددا من المستثمرين في المنطقة، ومنهم "ر. ع" و "أ. س"، السلبيات التي تُعاني منها والمتمثلة في سوء حالة الطرق، وضعف ضخ مياه الشر وارتفاع نسبة التلوث فيها، وعدم الصيانة اللازمة للصرف الصحي ما يؤدي إلى طفح المواسير بين الحين والآخر، وعدم توفير مساكن للعاملين في المنطقة؛ ما يدفع العمال على الإحجام للعمل داخلها بسبب بعد مسافتها عن محل إقامتهم.

 

 

المشكلات السابقة والمُنحصرة في سوء حالة المرافق لم تكن وحدها السلبيات التي تواجه المنطقة، إذ أشار "ش. ا" إلى الصعوبات التي تواجه المُستثمرين خلال إنهاء إجراءات التراخيص، ومن ضمنها المرور على محافظات "المنيا و أسيوط والقاهرة" ودخول العديد من الوزارات، لإنهاء إجراءات التراخيص اللازمة.

 

"مصانع المنطقة أصبح مبانٍ مهجورة"، بهذه الجملة أشار "س. ص" أحد المستثمرين، إلى الحال التي آلت إليه المنطقة جراء هجرة المستثمرين والعمال لها، بسبب المشكلات والسلبيات التي تضربها، مؤكدا أن المنطقة ستصببح جاذبة للاستثمار حال حل المشكلات السابقة من خلال تنظيم شبكة طرق وحل مشكلة المياه وتنقيتها وإنشاء كوبري مباشر من مدينة المنيا.

 

 

ومن جانبه، قال المهندس محمود سعد رئيس جهاز المنطقة الصناعية بالمنيا، إن عدد المصانع التي تم تخصيصها بالمنطقة الصناعية للتشغيل تبلغ 147 مصنعًا منتجا، و 141 تحت الإنشاء و 53 في مرحلة إعداد المستندات وإنهاء الإجراءات، وهناك 62 مصنعًا متعثرا لأسباب فنية ومالية خاصة بالمستثمرين.

 

وأضاف أنّه يتم وضع حلول مع المُستثمرين حيث تم منح البعض مهلة لإثبات الجدية ومحاولة إزالة أسباب التعثر من خلال موافقة مجلس المنطقة الصناعية على عمليات تداخل لبعض المشروعات لمواجهة التعثر الفني والمالي.

 

 

وأشار سعد، إلى إنشاء مدينة نسيجية على مساحة 306 أفدنة بمنطقة التوسعات جنوب المنطقة الصناعية بالمطاهرة شرق النيل، لجذب 271 مليون دولار، لإنشاء مصانع مزودة بخطوط إنتاج وآلات ومعدات بتكنولوجيا متقدمة لتشغيل 17 ألف فرصة عمل مباشرة بخلاف فرص العمل غير المباشرة بهدف  الوصول  بالصادرات الخارجية للبلاد من منتجات الغزل والنسيج إلى 10 مليارات دولار بحلول عام 2025.

 

وقال الدكتور سمير رشاد أبو طالب عضو مجلس النواب عن مُحافظة المنيا، إنّ وزارة الاستثمار وهيئة التنمية الصناعية وافقت على توسعة المنطقة الصناعية الثانية في مدينة المنيا الجديدة داخل منطقة المطاهرة القبلية بمركز أبو قرقاص.

 

 

وأوضح أنّه تقدّم بطلب لـ" الاستثمار" و"التنمية الصناعية" بزيادة مساحة المنطقة لصناعية  ب500 فدان؛ لإقامة مصانع متنوعة عليها  حيث قامت لجنة من الاستثماء وهيئة التنمية الصناعية بمعاينة المنطقة الصناعية ووافقت مبدئيا على إضافة 100 فدان بشكل أولي  لحين  دراسة  المساحات المتوفرة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان