رئيس التحرير: عادل صبري 02:06 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صور| كعك العيد بالإسكندرية..«لمن استطاع إليه سبيلا»..وتجار:هذه أسباب الغلاء

صور| كعك العيد بالإسكندرية..«لمن استطاع إليه سبيلا»..وتجار:هذه أسباب الغلاء

أخبار مصر

كعك العيد

صور| كعك العيد بالإسكندرية..«لمن استطاع إليه سبيلا»..وتجار:هذه أسباب الغلاء

حازم مصطفى 11 يونيو 2018 18:00

لطالما ارتبطت الأعياد بمصر، بأنواع الطعام المختلفة، ولكن يبدو أن المصريين سيتخلون هذا العام عن إحدى أهم عادتهم في عيد الفطر، وهي شراء وصناعة الكعك، بسبب ارتفاع الأسعار غير المسبوق، والذي يفوق قدرتهم المادية على الشراء.

 

"مصر العربية"، قامت بجولة داخل عدد من محالات بيع الحلويات بمنطقة وسط الإسكندرية، لرصد الأسعار، وعمليات البيع قبيل عيد الفطر بأيام قليلة.

 

 

 في البداية يقول محمد حسنين، صاحب أحد محلات الحلويات الشهيرة بمنطقة المنشية، أن الأسعار مرتفة منذ العام الماضي بنسبة 100 بالمئة، وزادت بشكل بسيط هذا العام، وذلك للارتفاع المستمر في أسعار الخامات المستخدمة.

 

وتابع:"كما زادت أسعار المكسرات بشكل غير مسبوق، مضيفا:"كل ده زود الأسعار، واحنا اكثر المضرروين لأن التاجر اللي كان بيعمل 300 كجم كعك بقى يعمل 100 بس وياريتهم بيتباعو كلهم.

 

 

ويقول صديق عبد الله، صاحب محل لبيع الحلويات بمنطقة المنشية، أن أسعار المواد الخام ارتفعت بشكل كبير حيث أن كيلوالسمن البلدي والذي كان يباع بـ90 جنيهًا أصبح سعر يتخطى الـ 200 جنيه، و والعجوة ارتفعت من 8 جنيهات لـ20 جنيهًا، و اما المكسرات فسعرها تخطى الـ300 جنيه، وهذا كله أثر على الأسعار.

 

ويقول مصطفى حسن، صاحب محل حلويات بنفس المنطقة، رغم أن ده موسم لنا بس الناس بتيجي تتفرج وتمشي، وعندنا أمل أن البيع يزيد خلال اليومين الذين يسبقان العيد".

 

 

وعن الأسعار يشير "حسن"، إلى أن   سعر كيلو الكعك المصنوع من السمن البلدي والمكسرات، بلغ 160 جنيهًا، وهناك أنواع شعبية أخرى تباع الكيلو منها بـ75 و80 جنيهًا ومحشوة بالملبن والعجوة، أما البسكويت فيباع الكيلو منها بـ الشعبي بـ45 جنيهًا والمصنوع من السمن البلدي فيصل لـ100 جنيه، والغريبة الشعبي  تباع بـ55 جنيهًا للكيلو والمصنوعة من السمن البلدي بـ150 جنيهًا.

 

وألتقت "مصر العربية"، عددًا من المواطنين، حيث تقول عزيزة عبد الفتاح، ربة منزل، انا حكتفي بكميات قليلة منه لأن هناك إلتزامات كثيرة أخرى قبل العيد ومنها شراء ملابس جديدة، وهذه أزمة أخرى بالنسبة للأسرة.

 

 

وتقول بثينة عبد الحميد، ربة منزل:"انا حصنع الكعك في المنزل هذا العام بسبب الأسعار المرتفعة للجاهز، ولكن رغم ذلك سأصنع كميات تكفي العائلة خلال أيام العيد الثلاث لأن أسعار المستلزمات هي الأخرى عالية، ولكن في كل الأحوال أرخص من الجاهز.

 

ويقول محمد عبد الله، موظف:" أسعار الكعك والبسكويت هذا العام، محتاجين رجل أعمالأ و من أستطاع إليهم سبيلا فقط ولا عزاء لمحدودي الدخل".

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان